تأهل السباح الجزائري نبيل كباب إلى النهائي وإقصاء دايد سفيان وبن ناصر في ألعاب بيسكارا المتوسطية

تأهل السباح الجزائري نبيل كباب إلى نهائي سباق 100 م سباحة حرة ضمن منافسات السباحة لألعاب بيسكارا المتوسطية 2009 بعد تسجيله اليوم الاثنين في المركب المائي “لو نيآدي”، أحسن توقيت في المجموعات التصفوية (49 ثا 05 ج) ، في حين أقصي زميليه دايد سفيان (200م على الصدر وفلة بن

ناصر (100م سباحة حرة) في التصفيات.

وفاز كباب في مجموعته التأهيلية متقدما على كل من الصربي رادوفان سلجيفسكي (49 ثا 77 ج), مسجلا بالمناسبة احسن توقيت في السلسلتين التصفويتين.

وسبح الجزائري أسرع من البطل الأولمبي الفرنسي آلان برنار الفائز بسباق المجموعة التصفوية الثانية (49 ثا 43 ج). 

إنه لأمر رائع أن تتأهل إلى النهائي الذي يقام هذا المساء. لكن ينبغي الإشارة إلى أن توقيت المجموعات لا يعني الشيئ الكثير لأن السباحين يمكنهم ترتيب أمورهم في النهائي”, حسب ما صرح به لوأج السباح الجزائري الذي أعرب بالمقابل عن أمنيته في “تحقيق نهائي جيد والسعي نحو الصعود على منصة التتويج“. 

وكان كباب قد أنهى نهائي 50 م سباحة حرة أمس الأحد في المركز السادس بتوقيت 22 ثا 47 ج. 

من جهتهما, فشل سفيان دايد (200 م سباحة على الصدر) وفلة بن ناصر (100م سباحة حرة) في إدراك الدور النهائي.

 واحتل دايد الذي شارك في سباق يعتبر من أهم اختصاصاته مرتبة مخيبة باحتلاله الصف ال11. علما أن أصحاب أفضل ثمانية توقيت يحق لهم التأهل إلى النهائي.

 حتى أن الزمن الذي سجله دايد (2 د 19 ثا 39 ج) كان بعيدا كل البعد عن توقيته الشخصي المقدر ب2 د 14 ثا 27 ج.

أما فلة بن ناصر فقطعت سباق 100 م سباحة حرة في ظرف 58 ثا 42 ج وهو ما وضعها في المركز الـ 19 في ترتيب المجموعات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة