تأييد الحكم في حق خمسة متهمين في قضية تزوير نتائج مسابقة الارتقاء لرتبة عمداء الشرطة

تأييد الحكم في حق خمسة متهمين في قضية تزوير نتائج مسابقة  الارتقاء لرتبة عمداء الشرطة

أصدرت الغرفة الجزائية

لدى مجلس قضاء الجزائر اليوم الأربعاء قرارا يقضي بعقوبة تتراوح بين سنة و 3 سنوات حبس تأييدا للحكم المستأنف ضد خمسة من ضمن المتهمين الاثنى عشر من سلك الشرطة في قضية تزوير محررات إدارية متعلقة بنتائج المسابقة للارتقاء لرتبة عمداء الشرطة. 

و يأتي هذا القرار بعد الاستئناف الذي رفعه جميع الأطراف في ذات القضية ضد الحكم الذي أصدرته المحكمة الابتدائية لسيدي امحمد في فرعها الجزائي و التي قضت بنفس الحكم.

و قد تم تأييد الحكم ب 3 سنوات حبس مع سنة موقوفة التنفيذ بالنسبة للمدير السابق للمدرسة العليا للشرطة و رئيس مركز الامتحان المتهم دريدي مرزوق بتهم التزويرو استعمال المزور في نتائج مسابقة عمداء الشرطة التي احتضنتها المدرسة العليا للشرطة بشاطوناف و سوء استغلال الوظيفة و النفوذ.

كما تم تأييد الحكم بالنسبة للمتهم زبوشي فاتح النور و هو أحد المصححين في المسابقة و المتمثل في عامين حبس مع سنة موقوفة التنفيذ بتهم التزوير واستعمال المزور و سوء استغلال الوظيفة و النفوذ.

و قد تم تأييد الحكم أيضا بالنسبة لأعضاء اللجنة التقنية للمسابقة وهم عمرار سيد علي و بوذراع ياسين بسنة حبس موقوفة التنفيد لكل واحد منهما فيما تم الحكم على قورصو عبد القادر و هو احد المترشحين في المسابقة و الذي استفاد من التزويربسنة حبس نافذ.

فيما استفاد باقي المتهمين سواء كانوا أعضاء في اللجنة التقنية او مصححين من البراءة تأييدا للحكم المستأنف و هم زيان خالد و قطاف عبد العزيز و حمر العين عمر و حدادي أحمد و أوهاب محمد و حنان بشير و صنصري كريم.

و تنصب القضية — حسب قرار الإحالة — حول وجود خروقات قانونية أثناء هذه المسابقة متعلقة بعدم احترام دفتر الشروط المنظم لمثل هذه المسابقات.

و تتمثل هذه الخروقات — حسب ذات المصدر– في الاختلاف بين النقطة المدونة على ورقة الامتحان بالنسبة لبعض المترشحين عن تلك المدونة على القائمة النهائية الموجهة لمديرية الوظيف العمومي. 

و كانت النيابة العامة قد التمست في أيام سابقة ضد المتهمين تسليط عقوبات تتراوح بين سنة واحدة و 8 سنوات حبس نافذ فيما التمست هيئة الدفاع في الغالب إفادة موكليها بالبراءة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة