تبادل الخبراء والتجارب في مجالات حماية المستهلك بين الجزائر والأردن

تبادل الخبراء والتجارب في مجالات حماية المستهلك بين الجزائر والأردن

صادقت الجزائر على مذكرة التفاهم مع المملكة الأردنية في مجالات حماية المستهلك وقمع الغش ومراقبة السلع والخدمات.

وحسب العدد الأخير من الجريدة الرسمية فتتضمن هذه المذكرة شروط وضع إطار للتعاون المتبادل والدائم بين الطرفين.

في مجالات حماية المستهلك وقمع الغش ومراقبة السلع والخدمات وكذا تطوير التبادلات التجارية التي تعزز التعاون بين البلدين.
أما في مجالات التعاون فيعزز الطرفان التعاون المشترك في المجالات التالية:
_ ترقية الفهم المتبادل للمنظومتين التشريعية والتنظيمية المتعلقتين بحماية المستهلك من أجل تفادي عوائق محتملة للتجارة.

_ حماية المستهلكين ضد الممارسات التجارية غير النزيهة من السلع والخدمات التي تشكل خطرا.

_ تبادل الخبراء والتجارب في مجالات حماية المستهلك، ومراقبة السلع والخدمات وفقا للتشريعات والتنظيمات النافذة في كلا البلدين.

_ تنظم دورات تكوينية وخلق برامج تدريبية لفائدة الكوادر العاملة في البلدين.

بالإضافة إلى تدعيم التشاور والإتصال قصد الحد من العوائق في ميدان مراقبة المطابقة والأمن ومحاربة المنتجات المقلدة.

أو ذات النوعية الرديئة، بالإضافة إلى تبادل الإخطارات حول أية شحنات مستقبلية موجهة لإحدى أسواق الدولتين.

بشأن السلع الإستهلاكية ذات مخاطر على صحة وسلامة المستهلك.

_ تبادل الخبرات حول الأنظمة الإلكترونية لشبكات الإخطار والإنذار المبكر فيما يخص السلع التي تشكل خطرا على صحة المستهلك.

_ تبادل المعارف حول الآليات المستخدمة في مجال توعية وإرشاد تحسين المستهلك.

وسبل تفعيل وترقية دور جمعيات حماية المستهلك الناشطة في كلا البلدين، إعداد دراسات وبحوث ميدانـية مشتركة فيما يتعلق بحماية المستهلك.
_ تبادل الخبرات في مجال التنظيمات المؤطرة للدعاية في الإعلانات التجارية المضللة، وكذا خبرات التعامل السابقة في هذا المجال.

تبادل المعلومات حول المعاملات التجارية غير القانونية في مجال التسويق والتجارة الإلكترونية عن بعد.

بهدف حماية كل من الأسواق الجزائرية والأردنية.
إنشاء لجنة التعاون المشتركة، حيث تجتمع هذه اللجنة مرة واحدة في السنة أو أكثر عنـد الحاجة، بالتناوب.

في الجمهورية والمملكة الأردنية الهاشمية وباتفاق بين الطرفين، شريطة أن لا يتحمل البلد المضيف أية نفقات مالية لقاء استضافة الطرف الآخر.
_ إحترام التشريعات والقوانين، حيث يلتزم الطرفان بضرورة احترام التشريعات والقوانين والتنظيمات المعمول بها في كلا البلدين.
ويلتزم الطرفان باحترام اجبارية سرية الوثائق والمعلومات المتبادلة بينهما مهما كانت طبيعتها ضمن اطار هذه المذكرة.

ولا يجوز لاي منهما نقلها أو تمريرها إلى طرف ثالث دون موافقة خطية من الطرف الذي قدمها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة