تبون في حاجة إلى 190 ألف عون لمحاربة الغشّ

تبون في حاجة إلى 190 ألف عون لمحاربة الغشّ

اعترف وزير السكن والعمران والمدينة ووزير التجارة بالنيابة، عبد المجيد تبون، بضعف الوسائل المتوفرة لمكافحة المضاربة في النشاط التجاري. وقال تبون إن مصالحه تحارب المضاربة بالوسائل التي تتوفر عليها، مضيفا أن الوزارة تحصي فقط 10 آلاف عون مراقبة في الميدان على المستوى الوطني، في حين تقدر الإحتياجات بـ200 ألف عون مراقبة، وبالتالي فإن هذا التعداد لا يمكنه القضاء على ظاهرة المضاربة ومراقبة 3 ملايين و250 ألف تاجر. وبهذا يكون وزير التجارة بالنيابة قد اعترف صراحة بأنه يستحيل مراقبة السوق بهذا العدد القليل من أعوان الرقابة ونقص الوسائل، فهل سيتخذ الوزير تبون إجراءات استعجالية لتوظيف 190 عون رقابة، في ظل سياسة التقشف التي تعيشها الدولة للقضاء على المضاربة؟

التعليقات (0)

الإستفتاء

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة