تحديد مبالغ المنح محل جدال بين إدارة أهلي البرج ويعيش

تحديد مبالغ المنح محل جدال بين إدارة أهلي البرج ويعيش

أثارت التصريحات الأخيرة، التي أدلي بها الظهير الأيمن حشود لوسائل الاعلام، غضب وسخط الادارة

وبالخصوص المدرب يعيش، الذي كان قد اتفق مع الادارة الأسبوع الفارط على إستصدار قانون يمنع بموجبه اللاعبين والطاقم الفني من الادلاء بأي تصريحات إلى وسائل الاعلام المكتوبة على وجه التحديد، مايضع المدرب والادارة في وضع حرج، خاصة عندما نعلم المكانة التي يحظي بها حشود سواء في التشكيلة الأساسية أو وسط الانصار، ويبقي الأكيد أن الظهير حشود مهدد بعقوبة قاسية.

ومع تزامن دخول إعانة البلدية 700 مليون البارحة، بدأ الحديث عن المبلغ الاجمالي الذي لايزال عناصر التشكيلة الذين شاركو في المباريات الأخيرة والذي يبلغ 22مليون، وهو ما إعتبره مصدر مقرب من الرئيس بودة غير صحيح في ظل الاختلاف في تحديد منح بعض المباريات بين الادارة والمدرب يعيش، الذي كان من أبلغ اللاعبين قبل إنطلاق مواجهة نصرية حسين داي بأن المنحة مضاعفة، في الوقت الذي ينص القانون الداخلي للفريق أن منحة الفوز خارج القواعد 6 ملايين، ما جعل الادارة تفكر هذه الأيام في التراجع عن المصادقة على هذا المبلغ، وكان نفس السيناريو قد كاد أن يحدث خلال مواجهة الكأس أمام مستغانم حين كان المدرب يعيش قد كشف للاعبين بعد لقاء الدور الـ16 أمام شباب جيجل، أن المنح ستضاعف من الآن فصاعدا، حيث كان رفقاء كيال ينتظرون أن تكون منحة التأهل الأخير 10 ملايين، ليتدخل نائب الرئيس آكتوف الذي كان متواجدا مع التشكيلة ويؤكد للمدرب يعيش أن مستوى المنافس لايتطلب هذا المبلغ المرتفع ويقوم بتحديد المنحة بـ7 ملايين.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة