تحرير 9 آلاف دارس بأقسام محو الأمية

علمت النهار

من مصادر خاصة؛ أنه من المتوقع تحرير 9 آلاف دارس بأقسام محو الأمية بغليزان خلال هذا الموسم، من بين 13 ألف مسجل بين السنة الأولى والثانية، وذلك تزامنا مع امتحان شهادة التعليم القاعدي، أو ما يسمى امتحان التحرر من الأمية الذي سيجرى يوم 15 جوان المقبل، والذي سيكون موحدا على المستوى الوطني هذا العام، وقد قدر عدد الدارسين عبر الولاية إلى غاية 31 ديسمبر 2008 حوالي 21979 من بينهم 18783 إناث و3196 ذكور، بحيث سجلت ملحقة الديوان 8979  دارسا في فصول محو الأمية، أما بقية المسجلين فقد توزعوا على الجمعيات والمنظمات التي تعمل بالتنسيق مع ملحقة الديوان الوطني لتعليم الكبار ومحو الأمية، من بينها جمعية اقرأ التي أحصت حوالي 6360 مسجلا، فيما سجلت الكشافة الإسلامية قرابة 50 مسجلا و 557 بجمعية الإصلاح والإرشاد.

وقد أشار نفس المصدر؛ أن المستوى الأول يضم 8535 دارسا، من بينهم 7044 إناث مقابل 1491 ذكور، أما المستوى الثاني فتم إحصاء 13444 دارسا من بينهم 11739 إناث و 3196 ذكور ليصل عدد المتحررين من الأمية خلال السنوات الأربع الأخيرة إلى حوالي 1000 متحصل على شهادة التحرر من الأمية. وقد تم ضبط الأرقام التي تبين مدى تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمحو الأمية، على حسب ما تم تخطيطه لمحاربة هذه الآفة خاصة عند كبار السن، قصد استئصالها في حدود سنة 2016، وكذا تقليص نسبة الأميين إلى نسبة 50 بالمائة مع حلول سنة 2012.

يشار إلى أن عدد المتحررين الذي تم تسجيله مؤخرا ناجم عن تعميم الإستراتيجية الجديدة التي تستهدف جميع الأميين خاصة في الوسط الريفي، أين تنتشر هذه الآفة بكثرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة