تحسن مرتقب لأحوال الطقس تتخلله بعض الاضطرابات الجوية خلال اليومين القادمين

تحسن مرتقب لأحوال الطقس تتخلله بعض الاضطرابات الجوية خلال اليومين القادمين

ينتظر أن تعرف حالة الطقس

تحسنا ملحوظا ابتداء من اليوم، لتستمر إلى غاية أمسية الأحد المقبل، حيث يرتقب عودة الاضطراب الجوي عبر مختلف ربوع الوطن، مع تسجيل انخفاض محسوس لدرجات الحرارة، ستتراوح بين 15 درجة عبر الولايات الساحلية و9 درجات في المناطق الداخلية.

وأشارت نشرية الديوان الوطني للأرصاد الجوية، بخصوص أحوال الطقس المرتقبة لنهار اليوم، أن الولايات الساحلية لاسيما المناطق الوسطى والشرقية، ستشهد أجواء غير مستقرة ومتغيرة، تميزها شرق الوطن هطول أمطار قليلة، مع تسجيل رطوبة معتبرة متبوعة برياح متوسطة ستكون شمال غربية من منخفضة إلى معتدلة، مقابل  إطلالة  مشمسة على الولايات الوسطى، والتي يرتقب أن تستمر إلى غاية  أمسية يوم غد، أين يرتقب عودة السحب الكثيفة المحملة بالأمطار، إلى جانب تراجع معدلات الحرارة؛ حيث يتوقع ذات المصدر تسجيل سقوط بعض القطارات المحلية في أوقات متأخرة من الليل، ستكون كافية لتحسن الجو من جديد بداية من صبيحة الاثنين المقبل.

أما بالنسبة للمناطق الغربية، فيتوقع الديوان الوطني للأرصاد الجوية تسجيل صبيحة غائمة نهار اليوم، بفعل سحب عابرة محملة ببعض الأمطار، قبل أن تأخذ  في الانقشاع تدريجيا بداية من منتصف النهار.

 وبخصوص معدلات الحرارة  المرتقبة خلال الفترة الممتدة بين 16 و18 جانفي الجاري، فمن المحتمل -حسب ذات المصدر- أن تتراوح

درجات الحرارة القصوى بين 15 درجة مئوية و22 درجة مئوية في المناطق الساحلية، مقابل 9 درجة مئوية و 12 درجة مئوية في المناطق الداخلية، في حين  ستعرف درجات الحرارة الدنيا ذروتها  ومعدلها القياسي  بالمرتفعات الوسطى والغربية، أين يرتقب تسجيل درجة  تحت الصفر. وبالنسبة للمناطق الجنوبية فستشهد هذه الأخيرة هبوب رياح ضعيفة بالموازاة مع انتشار أجواء مشمسة بصفة عامة بالموازاة مع تحسن تدريجي لدرجات الحرارة، التي  ستتفاوت خلال الصبيحة بين 14 و 18 درجة مئوية عبر المناطق الشمالية والواحات الشرقية للصحراء، مقابل 20 درجة مئوية و 24 درجة في أقصى جنوب الصحراء الوسطى والجنوب الغربي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة