تحويل طلبة شبه الطبي لإجراء التربصات الميدانية في محل إقاماتهم

تحويل طلبة شبه الطبي لإجراء التربصات الميدانية في محل إقاماتهم

بسبب ارتفاع نسبة الغيابات وضرورة إدراج التطبيق الميداني في المسار التكويني

التربصات الميدانية للطلبة تدوّن بين شهر واحد إلى 3 أشهر

كشف، أمس، رشيد آيت مريان مدير المعهد العالي للتكوين شبه الطبي لحسين داي، عن تحويل الطلبة المتمدرسين في السنوات الأولى والثانية.

لإجراء التربصات الميدانية بمحل إقاماتهم في إطار التكوين الذي يتلقونه على مستوى المعهد.

وقال مدير المعهد في تصريح لـ «النهار»، إن المعهد لم يقم بتوقيف الدراسة، وإنما قرر المجلس البيداغوجي خلال اجتماعه الذي ضم 38 أستاذا.

تحويل طلبة المعهد من أجل إجراء التربصات الميدانية التي يقتضيها مسارهم التكويني، من جهة، وبالنظر إلى ارتفاع نسبة الغيابات خلال هذه الفترة من جهة أخرى.

وفي السياق ذاته، أكد المتحدث أن الطلبة تمت إحالتهم حاليا من أجل إجراء التربصات الميدانية على مستوى مقرات مساكنهم، والتي تقدر مدتها ما بين شهر إلى 3 أشهر.

فيما سيباشر طلبة السنة الثالثة مناقشة أطروحات التخرج بداية من 9 جوان القادم، لاسيما وأن الامتحانات تم إجراؤها كاملة.

ولم يتبق سوى امتحانان يخصان طلبة السنتين الأولى والثانية، واللذان سيتم إجراؤهما شهر سبتمبر القادم.

وقال ذات المسؤول إن المعهد يضمن خدمة الإطعام للطلبة الذين تعذر عليهم التنقل إلى مقر مساكنهم، كما هو الحال بالنسبة للأجانب الذين يقدر عددهم بـ 5 فقط.

مشيرا إلى أنه تم التكفل بهم خلال الأسبوع الأول من شهر رمضان، وتم ضمان كل الوجبات لهم. من جهتهم، أكد العديد من الطلبة على مستوى المعهد.

ممن تحدث إليهم «النهار»، أنه تمت إحالتهم على عطلة إجبارية خلال شهر رمضان، وأنهم اضطروا إلى المغادرة نحو مساكنهم لعدم توفر خدمة الإطعام وتوقف مطعم المعهد عن منحهم الوجبات.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=644594

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة