تخرج دفعتين من ضباط وضابطات الشرطة من المدرسة العليا للشرطة

تخرج  دفعتين من ضباط وضابطات الشرطة من المدرسة العليا للشرطة

جرى اليوم بالمدرسة العليا للشرطة (شاطونوف) حفل تخرج

الدفعة ال 24 للطلبة ضباط الشرطة و الدفعة السابعة للطالبات ضابطات الشرطة اللتين حملتا اسم شهيد الواجب الوطني محافظ الشرطة الفقيد بوفجي عبد الغني.

وتتشكل الدفعة الأولى من 244 ضابط  فيما تضم الثانية 49 ضابطة  يتوزع مجملهم على تخصصات الشرطة القضائية والإستعلامات العامة و شرطة الحدود .

و بمناسبة حفل التخرج الذي أشرف عليه المدير العام للامن الوطني اللواء عبد الغني هامل   دعا مدير المدرسة السيد شيبوط فريد الضباط المتخرجين إلى تحمل مسؤوليتهم في حماية المواطنين في أرواحهم و ممتلكاتهم  و ذلك في ظل إحترام القانون الذي لقنوا مبادءه على مدار 18 شهرا من التكوين.

كما حثهم أيضا على العمل على “كسب ثقة و تعاون المواطنين الذين يعدون دعامة الأمن عبر كافة أرجاء الوطن“.

و في مستهل الحفل  قام المدير العام للأمن الوطني بوضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري و وقف دقيقة صمت ترحما على أرواح الشهداء ليباشر بعدها تفتيش الدفعتين.

وعقب ذلك  تم تقليد الرتب و تسليم الجوائز للمتفوقين في كلتا الدفعتين كما جرى تكريم أحسن مكون و مؤطر و مدرب رياضة تابعين للمدرسة.

واستمتع الحضور باستعراضات رياضية جماعية في تقنيات الدفاع الذاتي و فك و تركيب الأسلحة و كذا استعراض في الرماية .

و تجدر الإشارة إلى ان الفقيد بوفجي عبد الغني الذي حملت الدفعتين إسمه من مواليد 1957 بسيدي أمحمد (الجزائر العاصمة) متزوج و أب لخمسة أبناء.

و قد سقط المرحوم في ساحة الواجب يوم 20 أوت الفارط ببرج بوعريريج خلال تأديته لمهامه حيث لقي مصرعه على يد أحد المجرمين الذين كانوا محل بحث في قضية الإتجار غير المشروع في الأسلحة النارية.


التعليقات (1)

  • bilal

    هل ممكن الرجوع بعد الخروج من المدرسة العليا للشرطة بسبب ننتظر الرد منكم تقبلوا مني فائق الإحترام و التقدير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة