تخصصات تكوينية جديدة متعلقة بمهن الثقافة في مجالات التراث والإنتاج الثقافي والصناعة السينمائية

تخصصات تكوينية جديدة متعلقة بمهن الثقافة في مجالات التراث والإنتاج الثقافي والصناعة السينمائية

أعلنت وزارتا الثقافة والتكوين المهني إمكانية إدراج تخصصات تكوينية جديدة متعلقة بمهن الثقافة.

هذه التخصصات الجديدة تستجيب لمتطلبات السوق الثقافي في كل من مجالات التراث والإنتاج الثقافي والصناعة السينمائية.

وترأست كل من وزيرة التكوين والتعليم المهنيين بن فريحة هيام ووزيرة الثقافة مليكة بن دودة اليوم الخميس  اجتماعًا بمقر وزارة التكوين والتعليم المهنيين بمشاركة كل من كاتب الدولة المكلف بالإنتاج الثقافي سليم دادة وكاتب الدولة المكلف بالصناعة السينماتوغرافية بشير يوسف سحيري.

وحضر اللقاء إطارات سامية من وزارة التكوين والتعليم المهنيين ممثلة بكل من الأمين العام ورئيس الديوان والمفتش العام ومسؤولي التكوين والبرامج في ذات القطاع.

تمحور الاجتماع حول امكانية ادراج تخصصات تكوينية متعلقة بمهن الثقافة والتي تستجيب لمتطلبات السوق الثقافي في كل من مجالات التراث والإنتاج الثقافي والصناعة السينمائية بهدف توفير يد عاملة مؤهلة تساهم في دعم قطاع الثقافة في الجزائر.

واتفق الطرفان على إعداد ارضية شراكة وتعاون في مجال التكوين المهني في مجالات السمعي والبصري والمهن التقنية في مجالات السينما والموسيقى وفنون العرض ومختلف الفئات الفنية والفعاليات الثقافية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=761719

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة