تخفيضات بـ50 بالمائة في المكالمات الهاتفية لكل موظفي الشرطة وعائلاتهم

تخفيضات بـ50 بالمائة في المكالمات الهاتفية لكل موظفي الشرطة وعائلاتهم

وقع المدير

العام للأمن الوطني، العقيد علي تونسي، أمس، بمقر المديرية العامة للأمن الوطني، اتفاقية مع الرئيس المدير العام للشركة الوطنية لاتصالات الجزائر موسى بن حمادي، تقضي بتطبيق برنامج خاص موجه لعناصر جهاز الشرطة وعائلاتهم، من خلال تمكينهم من الاستفادة من تخفيضات جد هامة تصل إلى 50 بالمائة لكل المكالمات والاتصالات من الشبكة السلكية واللاسلكية عبر شبكات اتصالات الجزائر، في كامل التراب الوطني.

وتمس هذه الاتفاقية التي تخص الجانب الاجتماعي للشرطي، حسب ما صرح به نائب مدير المواصلات السلكية واللاسلكية بالمديرية العامة للأمن الوطني، المحافظ معكوف زين الدين، حتى الأصول والفروع لعمال الشرطة. ويأتي هذا الإجراء لتحسين وضعية الشرطي، حيث تمس هذه التخفيضات كل المكالمات والاتصالات من الثابت نحو الثابت وبين الثابت نحو الهاتف النقال موبيليس، وأيضا بين متعاملي الهاتف النقال موبيليس، إضافة إلى تخفيض فيما يتعلق بخدمات تكنولوجيات الإعلام والاتصال الانترنت. وتجدر الإشارة إلى أن هذه الاتفاقية تأتي بعد أشهر فقط من توقيع أخرى شهر ديسمبر المنصرم وسيتم أيضا ربط مصالح الشرطة عبر كامل التراب الوطني بالألياف الضوئية، وتهدف الإتفاقية الممضاة يوم أمس إلى تطوير شبكة الاتصالات داخل قطاع الشرطة والعمل على عصرنته. وأشار الرئيس المدير العام لاتصالات الجزائر إلى أن الاتفاقية من شأنها إدخال تكنولوجيات الإعلام والاتصال على النشاط المهني وتمكن مصالح الأمن في عملهم ولمتابعة المعلومات والوصول إلى قواعد بيانات وأيضا لتسمح لعائلات الشرطة من الاستفادة من تخفيضات هامة في مكالماتهم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة