تدفق كبير للسياح على منطقة الطاسيلي للاحتفال بأعياد نهاية السنة

تدفق كبير للسياح على منطقة الطاسيلي للاحتفال بأعياد نهاية السنة
  • تتأهب منطقة الطاسيلي آزجر بإيليزي لاستقبال أفواج كبيرة من السياح الأجانب والجزائريين الذين يرتقب تدفقهم على هذه المنطقة الصحراوية الساحرة للاحتفال بأعياد نهاية السنة حسب ما أفاد ممثل جمعية وكالات الأسفار المحلية. وقال ذات المسؤول بأن كل الهياكل الفندقية والمخيمات والقرى السياحية المنتشرة بهذه المنطقة من أقصى الجنوب الشرقي للوطن سيما منها المتواجدة بمناطق جانت و إيليزي و برج الحواس و أهرير جاهزة لاستقبال هذه الأعداد الغفيرة من السياح. وعلى سبيل المثال كما أضاف ذات المصدر فان أحد الفنادق بمدينة جانت الواقعة على مسافة 420 كلم جنوب عاصمة الولاية والمشهورة بمواقعها السياحية ذات الشهرة العالمية تلقت في الآونة الأخيرة طلبات حجز لأعداد كبيرة من السياح الأجانب سيما منهم الراغبين في المشاركة في فعاليات التظاهرة الكبرى “عيد الطاسيلي” المقرر تنظيمها في الفترة الممتدة من 28 ديسمبر إلى الفاتح جانفي 2009 والتي من المنتظر أن تشهد حضور عدد كبير من العارضين من ولايات الجنوب.  كما ستشهد من جهتها مناطق برج الحواس وأهرير و تادرارت بهضبة الطاسيلي نفس الزخم  السياحي حيث يفضل العديد من السياح الأجانب ومن مختلف الجنسيات الاحتفال بأعياد نهاية السنة بهذه المناطق من الجنوب الجزائري والذين سيتمتعون بالمناسبة بباقة من الأنشطة الثقافية والسياحية المتنوعة التي أعدت في إطار هذه الاحتفالات ومن بينها إقامة سلسلة من المعارض في الصناعات التقليدية والحرف التي تشتهر بها هذه المنطقة إلى جانب برمجة جولات موجهة إلى العديد من المواقع السياحية بمناطق تادرارت و اسندلان .  ومن جانبها  أعدت إدارة المخيم السياحي الوحيد المتواجد بمدينة إيليزي التابع لوكالة الأسفار “مزريرن للمغامرات” برنامجا ثقافيا وفنيا ثريا لفائدة نزلاء المخيم من الضيوف الأجانب والذي ستنشطه مجموعة من الفرق الفولكلورية والموسيقية المحلية. وتشكل مثل هذه الأعياد والاحتفالات فرصة تجارية سانحة لسكان منطقة الطاسيلي الذين يغتنمون هذه المناسبات لتأجير الخيم  المعروفة محلية باسم “الزريبة” والمركبات فضلا عن ترويج وتسويق بعض المنتوجات الحرفية كما يرى ممثل غرفة الصناعة التقليدية والحرف بإيليزي .  كما يعتبر ممثل جمعية وكالات الأسفار المحلية بأن مثل هذه الأنشطة السياحية المتنوعة من شأنها أن تعطي نفسا جديدا للسياحة الصحراوية في هذه المنطقة من أقصى الجنوب الجزائري وذلك لتزامنها مع فعاليات الموسم السياحي الجاري . وقد اتخذت مصالح مديرية السياحة لولاية إيليزي وبالتنسيق مع مختلف المتعاملين بقطاع السياحة واللجان البلدية بإيليزي و جانت  كل التدابير التنظيمية التي من شأنها أن تضمن إقامة مريحة للضيوف.
  •  

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة