تدهور الحالة الصحية للملك المغربي وطبيبه الخاص يخضعه لفترة نقاهة من خمسة أيام

تدهور الحالة الصحية للملك المغربي وطبيبه الخاص يخضعه لفترة نقاهة من خمسة أيام

تدهورت الحالة

الصحية للملك المغربي محمد السادس لأزمة صحية أخضعته للمكوث في الفراش و الخضوع لفترة نقاهة لمدة خمسة أيام كاملة بسبب تعرضه إلى التهاب في الجهاز الهضمي بسبب نوع من الفيروسات يدعى “روطا فيروس ” حسب ما أعلنه اليوم الطبيب الخاص به و ذكر نفس المصدر أن الملك يعيش في الوقت الحالي حالة إجتفاف حاد تتطلب فترة نقاهة من خمسة أيام وهو مؤشر ينبئ بسوء الحالة الصحية التي يعيشها الملك .

في الوقت الذي أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة المغربية  اليوم الاربعاء في بلاغ لها, ” أن الحالة الصحية للملك محمد السادس لا تدعو لأي قلق حسب بيان وقعه الطبيب البروفيسور عبد العزيز الماعوني الطبيب الخاص للملك المغربي ومدير مصحة القصر الملكي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة