ترحيل 4 آلاف عائلة بالعاصمة الشهر المقبل

ترحيل 4 آلاف عائلة بالعاصمة الشهر المقبل

تحضر مصالح ولاية الجزائر لعملية الترحيل وإعادة الإسكان الـ25 قريبا من خلال تخصيص وتحرير الأوعية العقارية لبناء السكنات.

وترأس والي العاصمة عبد الخالق صيودة إجتماعا خصص للتحضير للعملية الـ 25 للترحيل وإعادة الإسكان.

حضره الأمين العام للولاية، الولاة المنتدبون للمقاطعات الإدارية، المدراء التنفيذيون للقطاعات المعنية، مدراء المؤسسات الولائية.

حيث تناول هذا الإجتماع نقطتين رئيسيتين، خصصت الأولى منها إلى المسائل المتعلقة بالأوعية العقارية المستقبلة لمشاريع السكنات.

أما النقطة الثانية فتعلقت بالتحضيرات الجارية في إطار عملية الترحيل وإعادة الإسكان الـ25 المزمع الشروع فيها خلال الشهر القادم.

أما فيما يتعلق بالأوعية العقارية الموجهة للمشاريع السكنية، فقد تم تخصيص ما يقارب 64 هكتار بغرض إستغلالها في مشاريع سكنية بمختلف الصيغ.

بالإضافة إلى عقارات أخرى تم إقتراحها من قبل بعض الولاة المنتدبون سيتم دراستها والنظر بشأنها.

وأكد الوالي على ضرورة إسترجاع الأراضي غير المستغلة من قبل المستثمرين وإيداعها تحت تصرف دواوين الترقية والتسيير العقاري من أجل إستغلالها في مشاريع سكنية مستقبلية.

أما عن عملية إعادة الإسكان، فستعرف ولاية الجزائر توزيع أكثر من 04 آلاف سكن عمومي إيجاري في إطار المرحلة الـ 25.

كما شدد الوالي على ضرورة إيلاء الأولوية لقاطني البنايات الآيلة للإنهيار، شاغلي الأقبية والأسطح وكذا الأحياء القصديرية.

كما أشار إلى ضرورة إحترام آجال الإنجاز وضمان ربط كل السكنات الجاري إنجازها بشبكتي الكهرباء والغاز قبل أن يحين موعد تسليمها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة