ترقب نقل الزميل حسين إلى غرفة الملاحظة..خرج من دائرة الخطر بحمد الله

ترقب نقل الزميل حسين إلى غرفة الملاحظة..خرج من دائرة الخطر بحمد الله

قال مصدر طبي لـ “النهار” اليوم السبت أن حالة الزميل حسين بن الربيع قد خرجت من دائرة الخطر وأنه سيحول إلى غرفة المراقبة الطبية مع الظهر بعد أن أكد الفريق الطبي أن وضعه الصحي لم يعد مقلقا

  • وجاءت هذه المعلومات المفرحة والسارة بعد ليلة شاقة ساد فيها الشك حول وضعه الصحي بعد خضوعه لعملية جراحية معقدة تم فيها إستئصال العظام التي هشمت في جمجمة الزميل حسين بن الربيع
    وقد تحدث زملاء منالنهار” مع الفريق الطبي لمستشفى مصطفى باشا الجامعي مصلحة جراحة الأعصاب الذين أكدوا أن حسين سيتماثل للشفاء وأنه نجا بأعجوبة من موت محقق.وقد تولى رئيس أمن دائرة الجزائر الوسطى نقل الزميل بعد تعرضه لإصابة قاتلة من جهة مجهولة يعتقد أنها صادرة عن شباب مشاغب إخترق المسيرة التضامنية مع الشعب الفلسطيني
    وقد تولت السلطات العمومية متابعة الوضع الصحي للزميل حسين بن الربيع منذ وضعه بعيدا عن المشاغبين في حظيرة السيارات للمجلس الشعبي الوطني إلى غاية نقله إلى مصلحة الإستعجالات الطبية لمستشفى باشا الجامعي قسم مصلحة جراحة الأعصاب

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة