إعــــلانات

تريكي: مؤسسة بريد الجزائر حافظت على عراقتها وتطورها بفضل إلتزام عمالها

تريكي: مؤسسة بريد الجزائر حافظت على عراقتها وتطورها بفضل إلتزام عمالها

أكد وزير البريد و المواصلات السلكية و اللاسلكية ، كريم بيبي تريكي، أن مؤسسة بريد الجزائر “بعراقتها وتاريخها، تعد من المؤسسات التي نجحت في المحافظة على هويتها المتفردة وعلى قيمها الراسخة، و لم يمنعها ذلك من المضي قدما في مسار التحديث و التطوير”، مضيفا أنها “صارت مثالا يحتذى به “بفضل التزام عمال وعاملات هذه المؤسسة وانخراطهم في كل المشاريع بنفس العزيمة والإخلاص”.

ونوه الوزير، خلال إشرافه على إقامة نهائي السباق الوطني لسعاة البريد في طبعته العشرين، بمشاركة 150 ساعي و ساعية بريد. قدموا من مختلف ولايات الوطن، بعد التصفيات المحلية، وذلك بمناسبة الذكرى ال22 لتأسيس مؤسسة بريد الجزائر. بدور سعاة البريد في إيصال الرسائل والوثائق التي “يحملونها بأمانة وحرص” مشيرا إلى أنهم “يجسدون بحق روح التجند. الدائم والتفاني المنقطع النظير لضمان استمرارية الخدمة في هذا المرفق العمومي الحيوي ذي البعد الإنساني المواطناتي الجواري المتجذر”.

كما أشار تريكي إلى “الديناميكية والتحول” الذي يشهده قطاع البريد، المترجم بجملة من النتائج و المؤشرات الايجابية. المحققة في إطار تجسيد التزمات رئيس الجمهورية، مؤكدا أن مؤسسة بريد الجزائر “بعراقتها وتاريخها. تعد من المؤسسات التي نجحت في المحافظة على هويتها المتفردة وعلى قيمها الراسخة. و لم يمنعها ذلك من المضي قدما في مسار التحديث و التطوير”. مضيفا أنها “صارت مثالا يحتذى به”، و ذلك –كما قال– “بفضل التزام عمال وعاملات هذه المؤسسة وانخراطهم في كل المشاريع بنفس العزيمة والإخلاص”.

زيدي: سعاة البريد لهم فضل كبير في الدور الإجتماعي الذي تلعبه بريد الجزائر

من جهته، أكد المدير العام لبريد الجزائر، لؤي زيدي، فخره بما تقدمه مؤسسة بريد الجزائر. معتبرا ” سباق سعاة البريد في طبعته ال20،  يعد تقليدا سنويا يهدف إلى تكريم سعاة البريد. الذين ينسب إليهم الفضل في الدور الاجتماعي الذي تلعبه المؤسسة”.

يشار أن المشاركون في الطبعة التي حملت شعار “متحدون من أجل الثقة، لنتعاون من أجل مستقبل آمن و متصل”. جابوا طرقات ومسالك بلدية الدار البيضاء، بعدما أعطيت إشارة انطلاق هذه المسيرة على الساعة 8:00. من طرف الوزير رفقة المدير العام لبريد الجزائر ،من مكتب بريد الدار البيضاء. قاطعين بذلك مسافة 4 كلم و حدد مقر المديرية العامة لبريد الجزائر كنقطة الوصول.

وبالمناسبة، نظم حفل بمقر المديرية العامة أكد فيه الوزير على أهمية هذا الموعد و الذي يعد “تقليدا راسخا”. و فرصة ل”توطيد جسور التعاضد والتعاون، في منافسة تطبعها الحميمية وقيم الرياضة السامية”.

هذا، و قد توج النهائي بتكريم الفائزين التسعة على الفئات الثلاث المشاركة في المنافسة, وهي “فئة السيدات”. “فئة الكهول”، و “فئة الأكابر”. وفاز بالمراتب الأولى في كل فئة كل من بن طالب صباح، من الجزائر العاصمة (فئة السيدات). معمري مراد, من تلمسان، (فئة الكهول)، و عطاء الله محمد حمودي، من الوادي(فئة الأكابر).

وتقديرا  لمهنة ساعي البريد، تم تكريم ساعي البريد الأكبر سنا بالمؤسسة، و يتعلق الأمر بعلي فوذي 57 سنة. من مكتب بريد القبة (الجزائر العاصمة)، وكذا ساعي البريد الأصغر سنا بن سعيدي كريم 24 سنة. من  ولاية وهران، وذلك عرفانا بمجهوداتهما في أدائهما المهني.

واختتمت فعاليات هذه الاحتفالية بتنظيم “طمبولا” فاز بها أحد المشاركين في سباق سعاة البريد.

»إضغط إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

رابط دائم : https://nhar.tv/qDjDt
إعــــلانات
إعــــلانات