تسربات الغاز تثير هلع المواطنين بسكيكدة وسط اتهامات سونالغاز

تعيش العديد

من أحياء مدينة سكيكدة، حالة خوف شديد، عقب تحول نعمة الغاز إلى نقمة، وهذا نتيجة التسربات الكثيفة للغازد من التوصيلات القديمة، وكان آخر هذه الأحياء التي شهدت موجة احتجاج سكان في قدير، وبالضبط العمارة رقم 45، الذين عانوا كثيرا من انتشار الكبير لروائح الغاز المنبعثة من التوصيلات، إذ أكد العديد من السكان الذين تحدثوا لـالنهار، أنهم كانوا قد اشتكوا من سنتين إلى مصالح سونلغاز، من أجل القضاء على الروائح المنتشرة خاصة في أقبية العمارة، إلا أن مصالحها كانت قد حضرت مؤرخا برفقة الحماية المدنية، أين أكدت أنه لا خوف على السكان، ووعدت بالتدخل العاجل، غير أن ذلك لم يحدث، وقد أثار انتشار الروائح المتسربة من الغازأمسبحي قدير مخاوف السكان من جديد، الذين هددوا بالخروج إلى الشارع خوفا من تكرار كارثة الأسبوع الماضي، التي حدثت بحي صالح بوالكروة، أين قتل الغاز عائلة مكونة من ثلاثة أفراد عقب انفجار عنيف، نتيجة التسربات الكثيفة للغاز، والتي أكدته الخبرة التقنية التي حملت شركة سونلغاز كامل المسؤولية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة