تسليم شطر الطريق السيار الرابط بين وادي الفضة و بوقادير (الشلف) مع نهاية صيف 2009

أعلن اليوم السبت وزير الأشغال العمومية السيد عمار غول خلال زيارة العمل و التفقد التي قادته إلى ولاية الشلف أنه سيتم فتح شطر الطريق السيار الرابط بين وادي الفضة و الحدود الغربية للولاية و الممتد على مسافة 50 كلم  أمام حركة المرور مع نهاية فصل الصيف الجاري، وخلال تفقده لأشغال انجاز هذا الشطر ألح السيد غول على ضرورة منح الأولوية لإنجاز شطر الطريق الرابط بين وادي الفضة بوادي سلاي و الممتد على مسافة 26 كلم خاصة مع العلم أن أمر فتح محول حي المصالحة الواقع بمنتصف الطريق الرابط  بين البلديتين من شأنه أن يشكل عائقا كبيرا في حركة المرور بمدينة الشلف ما يجعلها تستقبل عددا هاما من المركبات، وفي هذا السياق أمر وزير الأشغال العمومية المسؤولين المكلفين بانجاز هذا المشروع بتكثيف الجهود لتسليم شطر الطريق المذكور خلال شهر جويلية القادم و ذلك بعدما وصلت نسبة أشغال هذا الأخير 95 بالمائة حسبما تمت ملاحظته.

وخلال وقوفه على شطر الطريق الرابط بين وادي سلاي بالحدود الغربية لبوقادير على امتداد 20 كلم أشاد الوزير بوتيرة تقدم الأشغال و المجهودات المبذولة على مستوى هذا الطريق و ذلك بالرغم من العوائق الطبيعية و التضاريس التي تميز الطريق الممتد على مسافة 8 كلم، وفي هذا السياق أبرز الوزير أهمية إنجاز هذا الطريق و الحاجة الملحة التي تستدعي تسليمه مع نهاية فصل الصيف هذا و ذلك للسماح بعملية ربط ولاية الشلف بغليزان حيث أشرف اليوم السبت على عملية فتح شطر الطريق الرابط بين الحدود الغربية للشلف بغليزان على امتداد 50 كلم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة