تسليم 8 آلاف مسكن LPP قبل 2019

تسليم 8 آلاف مسكن LPP قبل 2019

وزير السكن طمار يقول إن المستفيدين منها لن يتسلموها من دون دفع كامل المستحقات

 منح 4500 وحدة سكنية لمكتتبي «أل بي بي» بالعاصمة نهاية ديسمبر

كشف وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد طمار، أنه سيتم تسليم حوالي 8 آلاف وحدة سكنية بصيغة الترقوي العمومي «أل بي بي» على المستفيدين عبر الوطن، قبل حلول جانفي 2019، مؤكد أنه لا يمكن تسليم الشقق بهذه الصيغة، إلا بعد دفع مستحقات السكن مباشرة أو عن طريق القروض.

وأوضح المسؤول الأول عن قطاع السكن، عبد الوحيد طمار، خلال إشرافه على إطلاق آخر حصة من مشاريع مساكن  صيغة الترقوي العمومي «أل بي بي»، على مستوى العاصمة، والتي تقدر بحوالي 2700 وحدة سكنية موزعة على ثلاث  ورشات، أن 45 ألف وحدة سكنية مسجلة عبر الوطن، تم توزيع، منها حوالي17 ألف وحدة، فيما تبقى باقي المشاريع المسجلة منذ 2014 في طور الإنجاز.

وأضاف الوزير طمار أن أشغال الورشات الخاصة بإنجاز المشاريع السكنية بصيغة «أل بي بي» متقدمة، مما سيمح للقطاع بتسليم حوالي 8 آلاف وحدة سكنية بصيغة الترقوي العمومي «أل بي بي» على المستفيدين عبر الوطن، قبل جانفي 2019.

فيما سيتم تسليم حوالي 45 ألف وحدة سكنية وبنفس الصيغة على المستفيدين في العاصمة، وذلك نهاية شهر ديسمبر من هذه السنة.

وأكد الوزير أن مصالح الوزارة لن تتراجع على شروط العقد المبرمة بين المكتتبين والمؤسسة الوطنية للترقية العقارية، بخصوص تسليم المساكن على المستفيدين من هذه الصيغية قبل دفع مستحقات السكن.

وقال وزير السكن: «لا يمكن تسليم الشقق بصيغة أل بي بي إلا بعد دفع مستحقات السكن كاملة، أما مباشرة أو عن طريق القروض»، وذلك ردا على المكتتبين الذين طالبوا وزارة السكن بإعادة النظر في دفتر شروط العقد، والسماح لهم بالاستفادة من مساكن «أل بي بي» مثلها مثل صيغة البيع بالإيجار «عدل».

وتابع طمار أنه سيتم تسليم المساكن الجاهزة على أصحابها، وبمختلف الصيغ، مع المؤسسات التربوية، إضافة إلى مقرات الأمن الوطني والمصحات كرمحلة أولى.

فيما أكد أنه سيتم برمجة باقي المرافق تدريجيا من طرف الدوائر الوزارية المعنية والولاية، حسب الإمكانية المالية.

وقال وزير السكن طمار إن حوالي 730 مؤسسة وبمختلف الأطوار سجلت منذ 2014، تم إنجاز منها حوالي 641، وتسلم منها حوالي 130 مؤسسة تربوية، مؤكدا أنه سيتم تسليم حوالي 53 مؤسسة تربوية آخر السنة الجارية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة