تسوق، حفلات، سهر، عبادات وصلاة

تسوق، حفلات، سهر، عبادات وصلاة

عدد كبير من الفنانين يفضّلون عدم العمل خلال شهر رمضان الكريم

 والتفرغ للعبادة والراحة والتسوق، خاصة هؤلاء الذين شاركوا في عدد من الحفلات والمهرجانات طول السنة. بينما هناك بعض الأصوات الأخرى، تفضّل استغلال الفرصة للتعويض على ما فاتها خلال السنة، فيتعاقدون مع أكبر عدد من الحفلات والمؤسسات للمشاركة في حفلات كثيرة، حتى و أن استلزم الأمر التوجه خارج البلاد أو القيام بجولات تدوم أياما وأيام.

حميد عاشوري: “رمضان للصلاة وختم القرآن والسوق و البهجة”

أكدّ الممثل الفكاهي حميد عاشوري؛ أن رمضان بالنسبة له فرصة لجمع الحسنات وتعويض ما فاتهم طول السنة، لانشغالهم بأمور الدنيا، ورمضان بالنسبة له عمل وعبادة وقراءة القرآن و كذلك التسوق ما دام هو رب العائلة، كما قال حميد أنّه مشغول جدا بحصته في إذاعة البهجة “بوراكة”، خاصة وأنه سيضحي بيوم  راحته للتوجه إلى مرسيليا، لتقديم الحصة على أمواج راديو”لاغازال” للجالية الجزائرية، لوضعهم في جو رمضان.

عتيقة طوبال:”لا أستطيع أن أرد المنظّمين للمشاركة في سهرات فنية”

والممثلة الفكاهية عتيقة طوبال التي تقيم مع والدتها خالتي عويشة؛ قالت أنّها تفضّل أخذ عطلتها السنوية من التلفزيون الجزائري، أين تعمل كمكلفة بالرد على المجمع الهاتفي لترتاح لكونها لا تستطيع الإستيقاظ مبكرا، خاصة إذا عملت في السهرة -كما قالت عتيقة- لأنّها لا تستطيع أن ترد طلبات منظمي الحفلات، الذين يلحون عليها للمشاركة في سهرات فنية بسكاتشات فكاهية في عدد من المدن الجزائرية وحتى في الخارج.

كما قالت أنّها مشغولة طول اليوم في المطبخ والسوق، لكون والدتها مريضة ولا تستطيع تجهيز طاولة رمضان التي تتطلب الكثير من الإبداعات والتّنوع.

فريدة كريم :”رمضان ليس للأكل والسوق فقط بل للعبادة و العمل”

من جهتها أكدت لنا الممثلة فريدة كريم المعروفة أكثر في المدة الأخيرة بخالتي بوعلام في سلسلة “جمعي فاميلي”؛ أن رمضانها ليس للتكاسل والنوم ومقابلة جهاز التلفزيون أو زيارة كل أسواق الوطن وشراء كل أنواع المأكولات لترمى في المساء، رمضان ليس للأكل فقط والتسوق، أنها للعبادات و قراءة القرآن وصلاة الترويح، رغم التعب طول النهار والعمل في القناة الإذاعية الأولى في برنامج “رمضان والناس”.

الممثل بسام:”العمل في رمضان يساعدك على تغيير المساجد والبقاء مع الأسرة”

أما الممثل الفكاهي المحبوب محمد بسام، فقال أنه يستغل شهر رمضان المعظم لختم القرآن  وأداء صلاة الترويح، حتى وإن كان له عمل في أي ولاية، فهذا يساعده على تغيير المساجد للصلاة، وهذا في حد ذاته مفيد. كما قال أنه يستغل فرصة رمضان الكريم لقضاء أكبر قدر ممكن من الوقت مع العائلة خاصة وأنه في تنقل مستمر طول السنة، ولهذا يحاول خلال الشهر الفضيل استغلال الوقت للتجمع حول مائدة واحدة للفطور وهذا ما يفتقده كثيرا بسام في سائر أيام السنة.

وهيبة مهدي”رمضان للمطبخ والعائلة والعبادات و …العمل”

كما قالت لنا المطربة وهيبة مهدي، فرمضانها كله للعمل في المطبخ وللعائلة، وفي الكثير من الأحيان كانت تقوم بجولات خلال هذا الشهر الكريم، لكنها قرّرت هذه السنة البقاء في البيت والمشاركة في حفلات على مستوى العاصمة وضواحيها فقط.

كما قالت وهيبة أنّها تتفرغ خلال رمضان لختم القرآن، خاصة وأنها مشغولة عن العبادات طول السنة، لهذا تفضل استغلال شهر رمضان لقراءة القرآن والتفقه فيه والصلاة.

زكية محمد..رمضان للعائلة والبيت وسوق بليدة والصلاة”

وقالت المطربة زكية محمد العائدة منذ أيام من مراكش؛ أين قضت عطلتها الصيفية رفقة أولادها، أنها تقضي شهر رمضان بين البيت وسوق البليدة، الذي تقتني منه كل احتياجاتها، كما قالت أنّها تفضّل البقاء في البيت والزيارات العائلية، كما قالت أنها تحب مشاهدة بعض المسلسلات؛ على غرار “باب الحارة” الذي لم تفوت ولا جزء منه، طبعا الصلاة وقراءة القرآن خلال الليل حتى الفجر والنوم بعد ذلك.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة