تشجير أكثر من 1.4 مليون هكتار من الأراضي منذ الاستقلال على المستوى الوطني

أكد وزير الفلاحة والتنمية الريفية السيد رشيد بن عيسى اليوم السبت بالأغواط  بأنه ” جرى ومنذ السنوات الأولى للاستقلال والى غاية سنة 2008 المنصرمة تشجير أكثر من 1.422.346 هكتار من الأراضي على المستوى  الوطني وذلك في إطار جهود الدولة الموجهة لمكافحة التصحر”.

وأوضح الوزير على هامش الزيارة التي شرع فيها إلى ولاية الأغواط لإشرافه على برنامج الاحتفالات الرسمية التي تنظمها المديرية العامة للغابات احياء لليوم العالمي لمكافحة التصحر “بأنه يوجد من بين هذه المساحات التي جرى تشجيرها مايفوق 370 ألف هكتار مشجرة في إطار مشروع السد الأخضر الذي أنجزته الدولة  ضمن  جهودها الرامية إلى مكافحة ظاهرة التصحر”.

وقد تلقى الوزير شروحا وافية بالمعرض الذي أقيم بالمناسبة بدار الثقافة ” عبد الله بن كريو” حول برامج المحافظة السامية لتطوير السهوب بخصوص عمليات مكافحة التصحر. كما اطلع على نماذج من مشاريع المرأة الريفية وعينات من بعض المحاصيل الزراعية المنتجة بالولاية.

وسيواصل الوزير زيارته لولاية الأغواط باطلاعه ببلدية ناصر بن شهرة على مدة تقدم أشغال انجاز مشروع  الحزام الأخضر  وآخر لتثبيت الكثبان الرملية  وذلك قبل أن يتفقد ببلدية تاجموت مزرعة نموذجية، للإشارة فان المديرية العامة للغابات أعدت برنامجا متنوعا بمناسبة إحياء اليوم العالمي لمكافحة التصحر والذي يتضمن تنظيم العديد من التظاهرات ما بين الإدارات و الجماعات المحلية والمجتمع المدني، وتم هذه السنة اختيار ولاية الأغواط لاحتضان الإحتفال الرسمي بهذا الحدث الذي يتم إحياؤه تحت شعار “حماية الأرض و الماء يعني حماية مستقبل الجميع” الذي اختير من قبل الأمم المتحدة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة