تشييد ملعب جديد في سابو باولو و غلق ملعب ماراكانا لترميمه

تشييد ملعب جديد في سابو باولو و غلق ملعب ماراكانا  لترميمه

ستحظى مدينة ساو باولو البرازيلية بملعب جديد

 يتسع ل65 ألف متفرج لاستضافة بعض مباريات كأس العالم لكرة القدم المقررة في البرازيل عام 2014.

وأعلن عن بناء الملعب الجديد الذي ستبلغ كلفته نحو 133 مليون يورو بعد اجتماع بين حاكم ولاية ساو باولو البرتو غولدمان ورئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم ريكاردو تيكسييرا.

وأوضح غولدمان انه عرض مشروع الملعب أمام تيكسييرا حيث سيقام في منطقة اتاكويرا في شرق المدينة.وسيستفيد نادي كورينتيانس، الذي سبق ان خرج نجوما بارزين كرونالدو وروبترو كارلوس، من الملعب الجديد.

وكانت الفيفا رفضت ملعب مورومبي في ساو باولو المدينة الأكبر في البرازيل لعدم تأمين الضمانات المالية لإعادة تجديده.

من جهة أخرى  أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم عن إغلاق ملعب ماراكانا الشهير بمدينة ريو دي جنيرو بشكل نهائي ابتداء من الثامن سبتمبر المقبل بسبب أشغال الترميم تحسبا لمباريات مونديال 2014 وأوضح بلاغ للاتحاد أن قرار الإغلاق يرجع بشكل خاص لأسباب تقنية تروم ضمان سلامة الجمهور وكذا للالتزام بالبرنامج الزمني الذي سطره الاتحاد الدولي لكرة القدم لإصلاح الملعب لاحتضان مباريات المونديال القادم. 

وسيحتض أكبر ملعب في العالم ثلاث مباريات عن الدوري البرازيلي قبل إغلاقه نهائيا تجمع فلومينينسي بكل من فريقي ساو باولو غدا الأحد وبالميراس الأربعاء القادم وكذا فلامينغو ضد سانطوس في الخامس من شتنبر المقبل. 

وكانت أشغال إصلاح المركب التي ستكلف حوالي 705 مليون ريال برازيلي (نحو 398 مليون دولار) قد انطلقت الثلاثاء الماضي بإزالة مقاعد الجزء الأسفل من المدرجات في حين ينتظر أن تؤدي هذه الإصلاحات إلى تقليص سعة الملعب إلى حوالي 45 ألف متفرج قبل  إغلاقه بشكل نهائي إلى غاية انتهاء الأشغال في 31 من ديسمبر من سنة 2012.

يذكر أن ملعب ماراكانا افتتح خلال مونديال 1950 واحتضن حينها المباراة النهائية التي جمعت المنتخب البرازيلي بنظيره الأوروغواياني وخسرت خلالها البرازيل لقب التظاهرة التي احتضنتها للمرة الأولى آنذاك.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة