تصدعات في بيت المعارضة وعمروس يتوجه نحو حسم معركة بقائه

أبدى رئيس مولودية الجزائر الصادق

 

عمروس تأسفه الكبير على برمجة لقاء “الداربي” هذا الخميس أمام اتحاد العاصمة بدون جمهور بعد العقوبة الأخيرة التي سلطتها الرابطة على فريق اتحاد العاصمة، مؤكدا على لسان احد مقربيه بان فريقه متضرر من هاته العقوبة على غرار الا تحاد بحرمانه من دعم الجمهور في هذا “الداربي” الذي اقر بأنه قد فقد نكهته الحقيقية في غياب اللاعب ال12 

لكن من جهته الرجل الأول في “العميد” الصادق عمروس أكد بالمقابل على احترامه لقرارات الرابطة دون انتقاد إقدامها بطريقة غير مباشرة على برمجة هذا اللقاء المحلي بدون جمهور، معتبرا  في ذات السياق- أن مباراة محلية بحجم هذا اللقاء المحلي العاصمي ما بين الاتحاد والمولودية كان الأجدر انتظار انتهاء الاشغال بملعب 5 جويلية الاولمبي لبرمجة هاته المواجهة وذلك قصد تمكين الجماهير العريضة لانصار الفريقان وكذا باقي الجمهور الرياضي الجزائري على اعتبار أن هذا”‘الداربي” يبقى محل تتبع  جميع الجماهير الجزائرية بغض النظر عن انتمائاتهم، مجددا  في سياق آخر- ما سبق وان اشرنا إليه في عددنا السابق عن رفضه تخصيص علاوة ما لية استثنائية في حال الفوز بمباراة اتحاد العاصمة هذا الخميس وذلك في خطوة من جانبه لا بعاد لاعبيه عن شبح الضغط، نفس التأسف كان با ديا على باقي محيط المولودية سواء تعلق الأمر بالمدرب الفرنسي لتشكيلة”العميد” ألان ميشال أواللاعبين الذين ابدوا تأسفهم الكبير على غياب الجمهور في لقاء “الداربي”، وبعيدا عن المباراة المحلية المنتظرة هذا الخميس أمام اتحاد العاصمة بلغنا من مصدر مقرب من جماعة ال7 المعارضة أن هاته الأخيرة تعيش على وقع التصدعات في الاونة الأخيرة، في ظل سعي بعض الأطراف وميلها إلى التصالح مع عمروس  الذي أكد على فتح أبواب المصالحة إلى جميع الأطراف دون استثناء في محاولة منه لرأب الصدع داخل بيت المولودية، -مضيفا ذات المصدر   أن سعي بعض الاطراف إلى العدول عن التواجد في صف المعارض لعمروس اقتناعا منها بأن معركة تنحيته من رئاسة الفريق أضحت شبه مستحيلة على الأقل في الوقت الراهن على الرغم من السعي الحثيث والمحاولات العديدة  التي ما فتئت جماعة ال7 المعارضة تنتهجها مؤخرا للإطاحة به دون مكسب على ارض الواقع إلى حد الآن        


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة