تعبير الرؤيا من أصول عقيدة المسلم

تعبير الرؤيا من أصول عقيدة المسلم

ما هي الأدلة الشرعية التي يعتمد عليها علم تعبير الرؤيا بأنّه فعلا من أصول عقيدة المسلم وليس مجرد حشو للبرامج الشعبوية في القنوات التي أصبحت تتنافس فيها ؟

عادل من مستغانم

الجواب

هناك من يظن أن تفسير الرؤى ما هو إلا انعكاس لما في النفس في حالة اليقظة أو لما يختبئ في العقل الباطن فأنكروا بذلك دلالاتها وأنكروا كونها من الله.

لتشكل من هذا المنظور جزءا هاما من عقيدتنا كمسلمين، فهذا أمر أثبته القرآن الكريم قال تعالى «إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَباً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ» سورة يوسف.

هذه الرؤى أثبتها القرآن الكريم ولا سبيل إلى إنكارها، والرؤيا الصادقة جزء من ست وأربعين جزءا.

أما الحديث الذي رواه الإمام البخاري من أن الرؤيا الصادقة جزء من ست وأربعين جزء من النبوة، فهذا الحديث رواه الإمام البخاري عن أربعة من أصحاب رسول الله.

وقيل في شرح هذا الحديث: إن أول ما بدأ رسول الله صلى الله عليه وسلم من الوحي، الرؤيا الصادقة، فكان لا يرى رؤيا إلا جاءت كفلق الصبح.

وقال عليه الصلاة والسلام: «الرُّؤْيَا الْحَسَنَةُ مِنَ الرَّجُلِ الصَّالِحِ جُزْءٌ مِنْ سِتَّةٍ وَأَرْبَعِينَ جُزْءًا مِنَ النُّبُوَّةِ»، والرؤيا عبارة عن مبشرات ومنبهات لتثبيت قلوب المؤمنين وتقوية عزائمهم.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=670184

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة