تعويضات مستمرة لضحايا الإرهاب حتى بعد سن التقاعد أو سن الرشد

تعويضات مستمرة لضحايا الإرهاب حتى بعد سن التقاعد أو سن الرشد

أعلن عزي مروان رئيس خلية المساعدة القضائية لتطبيق ميثاق السلم و المصالحة الوطنية اليوم الأحد بالجزائر العاصمة عن إجراءات جديدة اتخذتها الحكومة ممثلة في وزارة الداخلية بخصوص ملف ضحايا الإرهاب و المتمثلة أساسا في استفادتهم من منح الدولة حتى بعد بلوغ سن التقاعد أو سن الرشد.

وأوضح عزي خلال ندوة نظمتها يومية المجاهد حول موضوع ” العدالة الدولية و تطبيقها الميداني” أنه قبل هذا الإجراء الجديد كانت الدولة تعوض ضحايا الإرهاب و هم الأرامل و الأصول (الأب و الأم) و الأطفال القصر عن طريق منح شهرية تتوقف عند بلوغ سن التقاعد بالنسبة للأصول و الأرامل و بلوغ سن الرشد بالنسبة للأطفال”.

و الإجراء الجديد يتمثل — كما يقول الأستاذ عزي– في استمرارية المنح الشهرية بالنسبة لهذه الفئات حتى بعد بلوغ سن التقاعد او سن الرشد.

وبالمناسبة قال رجل القانون أن هناك أشخاص دمرت ممتلكاتهم جراء الإرهاب و فقدوا كل شيئ و أصبحوا متابعين من طرف الضرائب و البنوك التي منحتهم قروضا مؤكدا أن ملفهم قيد الدراسة بعد استكمال كل التحقيقات في هذا الصدد .

و قد أكد الأستاذ عزي للفئة المذكورة آنفا أنهم سوف يتستفيدون من منحة من الدولة لافتا أن المسألة “هي مسألة وقت فقط”.

وفي سياق آخر شدد على ضرورة التفرقة بين قانون المصالحة الوطنية الصادر سنة 2006 و قانون ضحايا الإرهاب الصادر سنة 1995 و المعدل سنة 1997 و الذي تم إعادة النظر فيه سنة 1999 .

و أوضح عزي في هذا الصدد أن قانون المصالحة الوطنية يرمي إلى تعويض العائلات التي لها أفراد تم القضاء عليهم أو عائلات المفقودين نتيجة الإرهاب بينما قانون ضحايا الإرهاب يهتم بتحديد من هو ضحية الإرهاب و كيفية إعداد ملفه كي يتحصل على تعويضات.



التعليقات (9)

  • ارملة 35 سنة

    انا ضحية من الضحاية سنة 2008_08 لم استفد من شيئ كان عند زوجي قرض من البنك لشراء مسكن تشاهمي و تم تسديده لكن المشكلة ان البيت ****ه ورثة زوجي وهم يطالبون بحقهم

  • مقدم بن مجادي

    انا من فئة ضحايا الارهاب الضحية الاب سنة 1997 رغم من دلك امي لم تستفد من اي منحة في اطار السلم والمصالحة الوطنية برغم من هدا الميثاق الدي اصدره الرئيس الجمهورية شفاه الله لم تاخد شريحة ضحايا الارهاب بعين الاعتبار الرجاء من السلطات المعنية اخد هده الشرحة بعين الاعتبار ان من سعيدة

  • ابن ضحية ارهاب من جيجل

    نحن من ضحايا الارهاب نحاول اعادة الاعتبار لهده العائلات المحرومة من حقوقها لقد ضحينا بدمنا من اجل وطن حق من اجل حياة افضل اليوم نري ان الارهاب يتمتع بحقوق افضل من ضحاياه ما هدا

  • mounir

    تقدمي الي السلطات الولائية امك من حقها تاخد منحة شهرية علي الاقل 16000.00dzلشهرالواحد

  • benchaa sadek

    انا جدتي ضحيه ارهاب واولاده لم يستفيدو من اي تعويضات منذ عام 1997 واولادها لا يمتلكون حتى بطاقه ضحايا ارهاب فماذا نفعل من اجراات

  • انا ضحايا ارهاب قتلي الاب والام إستفدنا وخوتي 4 لا إستفادةفي سنة 1997في الجلفة ودرنا المصالحة واليوم نرا الإرهاب بحقه افضل من ضحايا ماهذا

  • عيسى

    انا من ضحية الارهاب اشتشهد اب سنة 1997 كان يعمل بتروي ضل يحرب لارهاب ليمدة 5 سنوات حتى استشهد وهو حمل سلاح اين حقوق شهيد الوطن ياجزئر رجال ماتو بطل حسبوان الله ونعيم الوكيل

  • فاطمة

    انا من ضحايا الارهاب قتل والدي سنة 1996 وتركنا انا واخوتي اطفال صغار اكبرنا 6 سنوات وامي لم تستفد من اي دعم من الدولة او تعويض ما عدا دخل شهري 9000 وهدا دخل غير كافي فما العمل ؟

  • حنان

    ارملة ضحية ارهاب ام لطفلين من غير ماوى منذ 2011 لم احصل على حقوقى لاسيما البيت
    هل هناك من يساعدني قنونيا من فضلكم.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة