تعيين ملعب سطيف مسرحا للقاء الكأس يثير ارتياح أسرة اتحاد عنابة

قرر وسط ميدان إتحاد عنابة ياسين حمادو التوقف عن التدريبات احتجاجا على قرار المجلس التأديبي للفريق

الذي اتخذ ضده يوم أول أمس السبت قرارا بمعاقبته بأربعة لقاءات وكذا تغريمه بدفع مبلغ 30 مليون سنتيم بعد أن تنقل لعلاج إصابة كان يعاني منها في العاصمة دون استشارة مسؤولي الفريق أو الطاقم الطبي. اللاعب الذي لم يتدرب صبيحة أمس كان قد أكد لزملائه مباشرة عند تلقيه خبر معاقبته أنه سيرحل نهائيا من الفريق وسيتصل بمناجيره الخاص من أجل إيجاد اتفاق مع الإدارة لفسخ العقد الذي يربطه مع إتحاد عنابة والذي يمتد إلى غاية نهاية الموسم القادم بعد أن كان قد أمضى على عقد مدته سنة ونصف حين انضمامه للفريق في سوق التحويلات الشتوية الأخير. يذكر أن العقوبة التي تعرض لها حمادو كات في بداية هذا الأسبوع هي الثالثة له مند انضمامه إلى عنابة حيث أنه غرم في المرة الأولى بغرامة مالية قدرها 30 مليون سنتيم بعد تلقيه لطردين أمام شبيبة القبائل وأولمبي العناصر اللذان رأتهما الإدارة مجانيان قبل أن يعاقب في المرة الثانية بغرامة قدرها 10 ملايين سنتيم بعد غيابه عن 4 حصص علاجية لما كان مصابا. من جانب أخر تلقى الجمهور العنابي ومسؤولو الفريق بإرتياح كبير خبر تعيين ملعب 8 ماي بسطيف مكانا لإجراء لقاء الدور الربع النهائي من كأس الجمهورية والذي سيجمع إتحاد عنابة أمام نجم القليعة خاصة وأن أشبال المدرب عمراني سبق لهم أن لعبوا هناك لقاءي الدورين السادس عشر والثمن النهائي وتمكنوا من التأهل على التوالي أمام رائد القبة ثم أولمبي العناصر. وتحضيرا لهذا اللقاء عادت التشكيلة العنابية أمسية أول أمس إلى أجواء التدريبات حيث عرفت حصة الاستئناف حضور كامل التعداد عدا الثنائي حملاوي ومسعود لأسباب مجهولة حيث لكن يفترض أن اللاعبان قد عادا للتدريبات البارحة أين برمج المدرب عمراني حصة في الصباح وأخرى في المساء.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة