تغريم شركة انتركونتينتال للطيران بـ 200 ألف أورو في حادث الكونكورد عام 2000

تغريم شركة انتركونتينتال للطيران بـ 200 ألف أورو في حادث الكونكورد  عام 2000
حكمت محكمة فرنسية اليوم الاثنين على شركة “انتركونتينتال” للطيران بدفع غرامة مالية قدرها 200 ألف أورو وعلى أحد موظفيها بالسجن 18 شهرا غير نافذ بتهمة الاهمال في حادث سقوط طائرة من طراز “كونكورد” عام 2000 دقائق قليلة بعد انطلاقها من مطار شارل ديغول متوجهة إلى نيويورك على فندق في بلدة غونيس الفرنسية بتاريخ  25 جويلية عام 2000. وقد قتل 113 شخصا في الحادث
 وتتهم النيابة العام في حادث سقوط الطائرة التي راح ضحيته 113 شخصا اثنين من موظفي شركة الطيران الامريكية (كونتنانتل) وثلاثة من المسؤولين السابقين في برنامج تطوير طائرة الكونكورد وموظف سابق في هيئة الطيران المدني الفرنسية
الجدير بالذكر أن هذا الحادث كان سببا في تعجيل اتخاذ قرار ايقاف طيران طائرة الكونكورد وخروجها من الخدمة

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة