تفكيك شبكة لتهريب البشر تتكون من 7 جزائريين في إسبانيا!

تفكيك شبكة لتهريب البشر تتكون من 7 جزائريين في إسبانيا!

الحرس المدني كشف أن أعمار الموقوفين تتراوح بين 21 و39 سنة

السلطات الإسبانية أوقفت 79 «حراڤ» بعد تفكيك الشبكة منهم امرأة حامل وطفل عمره أقل من 3 سنوات

قوارب الحراڤة كانت تنطلق من سواحل وهران نحو ألميريا

تمكّن قوات الحرس المدني الإسباني من الإطاحة بشبكة إجرامية منظّمة مختصّة في الاتجار بالبشر، تتكوّن من 7 جزائريين تتراوح أعمارهم بين 21 و39 سنة، يتخذون من ولاية وهران مقرا لأنشطتهم.

وحسب ما كشفه الحرس المدني الإسباني، فإن أفراد الشبكة كانوا يقومون بنقل المهاجرين غير الشرعيين من وهران نحو إسبانيا، على متن قوارب سريعة.

تستخدم عادة من طرف بارونات تهريب المخدرات، ليضيف نفس المصدر أن العملية تكللت باكتشاف وجود 79 «حراڤ» بعد تفكيك الشبكة.

وحسب الحرس الإسباني، فإن هذه الشبكة تتكون من 7 جزائريين، كشفت التحقيقات بشأنهم أن أربعة منهم كانوا يتكفّلون بشحن ونقل الأشخاص من شمال إفريقيا.

وتحديدا الجزائر، فيما يكون الثلاثة الآخرون في استقبالهم على الأراضي الإسبانية، وتحديدا في ألميريا.

حيث يقومون بتسهيل النزول أو الإقامة في إسبانيا، أو النقل إذا لزم الأمر إلى دول الاتحاد الأوروبي الأخرى.

ومن بين المهاجرين غير الشرعيين الذين تم ضبطهم، امرأة في مرحلة متقدمة من الحمل، وطفل عمره أقل من ثلاث سنوات.

وقد وجّه للموقوفين تهم تتعلق بارتكاب جرائم ضد مواطنين أجانب والانتماء إلى منظمة إجرامية.

وحسب نفس المصدر، فإن المحققين الإسبان توصلوا إلى أن أفراد الشبكة الثلاثة المقيمين على التراب الإسباني، كانوا يقومون بتسهيل مهمة إقامة «الحراڤة» .

الذين يجري تهريبهم على التراب الإسباني، أو نقلهم في وقت لاحق إلى دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، فيما كان شركاؤهم في الشبكة على الضفة الأخرى بالجزائر.

وتحديدا بوهران، يقومون بنقل المهاجرين غير الشرعيين من نساء حوامل وحتى أطفال، ليلا، بقوارب تفتقر لأدنى شروط السلامة والأمن.

وأوضح الحرس المدني الإسباني أن أفراد الشبكة قد أبدوا مقاومة شديدة خلال عملية توقيفهم، ورفضوا الانصياع لأوامر حرس السواحل الإسبانية.

وقاموا بمناورات خطيرة في عرض البحر، من دون الاهتمام بسلامة الأشخاص الذين كانوا يحملونهم على متنها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=657235

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة