تقليص مدة الخدمة الوطنية إلى شهرين فقط

تقليص مدة الخدمة الوطنية إلى شهرين فقط

كشفت مصادر حسنة

كشفت مصادر حسنة الاطلاع أن وزارة الدفاع الوطني قد انتهت من الصيغة النهائية لمشروع القانون المعدل والمتمم لقانون الخدمة الوطنية لسنة 1971، وقد رفعته إلى رئاسة الجمهورية من أجل المصادقة عليه من طرف رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة القائد الأعلى للقوات المسلحة وأيضا بصفته وزير الدفاع الوطني.

وتشير مراجع ”النهار” من مبنى وزارة الدفاع الوطني، أن النسخة المقدمة للرئيس تتضمن تعديل قانون الخدمة الوطنية وتحديد مدتها، حيث عدل القانون مدة الخدمة إلى شهرين فقط بدلا من 18 شهرا.. كما كان ينص عليه قانون الخدمة الوطنية القديم والصادر سنة 1971، والذي قلص مدة الخدمة من 24 شهرا إلى 18 شهرا، كما ينص مشروع القانون الجديد على إقرار الخدمة الاحترافية والتي تكون بتجنيد كل شاب يفوق الـ18 سنة ويعمل في القطاع العمومي في منصب عمله ويتم اقتطاع أجره لفائدة الخزينة العمومية، بينما يستفيد من المنحة المخصصة لأفراد الجيش الشعبي الوطني في حالة الخدمة الوطنية.

كما تشير مصادر ”النهار” أن القانون سيصدر على شكل تعليمة رئاسية سيدخل حيز التنفيذ مباشرة بعد مصادقة رئيس الجمهورية عليها، حيث يفضل رئيس الجمهورية إصدار القانون على شكل تعليمة رئاسية بدلا من مرورها على البرلمان، وذلك من أجل تمكين مكاتب الخدمة الوطنية في النواحي الستة للجيش الوطني الشعبي من الشروع في ضبط وتسوية ملفات الشباب المتخلف عن أداء واجب الخدمة الوطنية.           


التعليقات (2)

  • المعتز بالله مدلل

    ارجوا من الله تعالى ثم من ولي امرنا عبد العزيز بوتفليقة أن يسرع وتيرة العمل بهذا القانون ويفعل المرسوم في اقرب وقت لأن الشباب الجزائري في أمس الحاجة لتسوية وضعيته إزاء الخدمة الوطنية

  • أمين

    ياجريدة الكدب والخرافات خلونا من لكدوب رانا في 31/07/2013 وما بان والو نهار ونتوما تكدبو علينا وهاد الخبر راه من 2009 طمعوا فينا باش نصبرو على الحكومة ربي ينتقم منكم نتوما ولحكومة على واش راكم ديرو فشباب

أخبار الجزائر

حديث الشبكة