تمار : الملتقى الاقتصادي لأثينا سيشكل فرصة هامة للشركات الجزائرية و اليونانية

أعتبر وزير الصناعة و ترقية الاستثمارات السيد حميد تمار اليوم الأربعاء أن الملتقى الاقتصادي الذي ستنظمه الاتحادية اليونانية للشركات “سيف” بأثينا شهر جويلية المقبل سيكون “فرصة هامة” للشركات الجزائرية و اليونانية لتحديد القطاعات التي تكمن فيها فرص التعاون و الشراكة فيما بينها.

وقد ذكر السيد تمار خلال استقباله لسفير اليونان بالجزائر السيد فاسيليوس موستوسوغلو بمقر وزارته ب”أن الجزائر أعربت عن اهتمامها بهذا اللقاء الاقتصادي خلال زيارة رئيس الاتحادية اليونانية للشركات مؤخرا إلى الجزائر و أن هذا اللقاء الذي سيدوم من 8 إلى 10 جويلية المقبل سيكون فرصة هامة للشركات الجزائرية و اليونانية لتحديد القطاعات التي تكمن فيها فرص التعاون و الشراكة في قطاعات الصناعة و الاستثمار المباشر”.

وقد دارت محادثات الطرفين- حسب ما جاء في بيان للوزارة- حول تطوير العلاقات بين البلدين في الميادين الاقتصادية و التجارية و هو المسعى الذي يتطلب كما أكد السيد تمار مساهمة المتعاملين الجزائريين و اليونانيين الذين سيجدون بالتأكيد المرافقة اللازمة لدى وزارة الصناعة و ترقية الاستثمارات.

ومن جانبه اعرب السفير اليوناني عن رغبته في مشاركة جزائرية هامة خلال هذا الملتقى الاقتصادي  يضيف البيان.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة