تمويل أكثر من 2825 مشروع مصغر بمستغانم

تم تمويل 2825 مشروعا مصغرا في إطار جهاز الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر بمستغانم وذلك منذ سنة 2005 حتى نهاية السداسي الأول من السنة الجارية (2009).

وسمحت هذه المشاريع بتوفير 4190 منصب شغل ما بين دائم ومؤقت حسبما أفاد بذلك المنسق الولائي للوكالة السيد شايب ذراع صادق الذي أوضح بأن هذه المشاريع توزعت بين التمويل الثنائي بمساهمة الوكالة و المستفيد ثم التمويل الثلاثي الذي تساهم فيه كل من الوكالة و البنوك بالإضافة إلى المستفيد. 

والنمط الأول من التمويل الذي يهدف إلى تمكين المستفيد من شراء المادة الأولية لتجسيد مشروعه شمل 2566 مستفيدا للمساهمة في استحداث 3879 منصب شغل مابين حرفيين ينشطون في مجال الصناعة التقليدية.

وتعتمد هذه الصناعة على الصوف و الطين و الجلود و القماش وغيرها من المواد الأولية التي تتغير حسب نوعية الصناعة وكذا الحرفيين الذين يمارسون في مجال الأنشطة التي تعنى بتقديم الخدمات أو الذين ينشطون في بعض حرف البناء و الفلاحة و الصناعة.

وأشار ذات المسؤول الى أن التكلفة المالية بالنسبة للمشاريع ذات التمويل الثنائي تجاوزت 430 مليون دج وأن المشاريع ذات التمويل الثلاثي وصل عددها خلال نفس الفترة إلى 269 مشروعا مجسدا بتكلفة إجمالية فاقت 82 مليون دج.

وسمح هذا النمط من المشاريع الصغيرة المستحدثة استنادا إلى الوكالة الولائية لتسيير القرض المصغر بتوفير ما يفوق 306 منصب شغل دائم أغلبهم ينشطون في ميادين نجارة الخشب ونجارة الألمنيوم وميكانيكا السيارات وورشات الخياطة و التلحيم وكهرباء السيارات وطلاء العمارات وتربية النحل والأبقار والزراعة داخل البيوت البلاستيكية.

وقد أصبح جل مسيري هذه المشاريع الذين هم من خريجي الجامعات و مراكزالتكوين والتعليم المهنيين وفق نفس المسؤول يساهمون بدورهم في تكوين الممتهنين الذين يتم استقبالهم في المؤسسات المنشأة لفترة زمنية محددة من أجل اكتساب المهارات الفنية اللازمة كل حسب اختصاصه. 

وأكد السيد شايب ذراع صادق أنه سواء تعلق الأمر بالمشاريع الممولة بصفة ثنائية أو ذات التمويل الثلاثي فان الوكالة الولائية لتسيير القرض المصغر قامت خلال الأربع سنوات الماضية بمنح أصحاب المشاريع المعنية أزيد من 100 مليون  دج كقروض دون فوائد.

وقد حظيت المناطق النائية عبر الولاية “بحصة الأسد” بخصوص هذا النوع  من القروض على حد تعبير ذات المسؤول و ذلك لتشجيع الشباب بهذه المناطق المعزولة على الانخراط في الحياة العملية و التخلص من شبح البطالة مشيرا إلى أن شباب دائرتي بوقيراط و ماسرة قد استفادوا من قروض فاقت في المجموع 15 مليون دج.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة