تنسيقية النقابات المستقلة تراسل علي تونسي ومجلس أخلاقيات مهنة الطب

تنسيقية النقابات المستقلة تراسل علي تونسي ومجلس أخلاقيات مهنة الطب

أعلنت أمس تنسيقية النقابات المستقلة رفع رسالة تظلم إلى مجلس أخلاقيات الطب لاتخاذ الإجراءات اللازمة ضد بعض الأطباء بمستشفى مصطفى باشا

بعد رفضهم تحرير شهادات طبية لفائدة  10 نقابيين تعرضوا للضرب من قبل قوات مكافحة الشغب خلال تجمهرهم أول أمس أمام مقر رئاسة الحكومة  في وقت  اعتبرت هيئة  ما بين النقابات ما وقع أمرا عاديا يعبر عن إفلاس الحكومة. وأكد أمس ممثل النقابة المستقلة لمستخدمي الإدارة  ان تنسيقية ما بين النقابات  حررت رسالة تظلم الى مجلس أخلاقيات مهنة الطب، بالإضافة الى  رفع  شكوى إلى المديرية العامة للأمن الوطني  بعد المطاردات والتعنيف الذي  تعرض له مناضلون في  النقابات المستقلة  من قبل الشرطة،  وأوضح المتحدث ذاته  أن التنسيقية ستعقد هذا الأسبوع لقاءا لتحديد نوع الاحتجاج مستقبلا. واشارمن جهته محمد بوخط ، منسق مجلس ثانويات الجزائر، أن الاحدات التي وقعت أول أمس تعبر عن الإفلاس السياسي للحكومة وعجزها عن التحاور الذي  عوضته بلغة العصي، مؤكدا أن المسيرة الأخيرة  خطوة ايجابية في تاريخ النقابات المستقلة  التي استطاعت التكتل في جبهة موازية للمركزية النقابية للضغط على الحكومة لفتح باب الحوار. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة