تنصيب أزيد من 523 ألف شاب على مستوى الوطن

تنصيب أزيد من 523 ألف شاب على مستوى الوطن

أعلن الطيب لوح وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي عن تنصيب أكثر من 523 ألف شاب بطال على مستوى الوطنخلال سنة 2009 في مختلف القطاعات بفضل أجهزة التشغيل التي وضعتها الدولة.

وأشار الطيب لوح على هامش زيارته التفقدية لولاية وهران الى أن هؤلاء الشباب تم تنصيبهم من خلال أجهزة التشغيل على غرار الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب والصندوق الوطني للتأمين على البطالة والوكالة الوطنية للتشغيل.

وأكد الوزير أن “مخطط التشغيل الذي بدأت الحكومة في تجسيده منذ سنة 2008 يرتكز على تشجيع الاستثمار في القطاعات التي تنشأ مناصب الشغل منها الفلاحة والخدمات والبناء والأشغال العمومية”.

وفي الكلمة التى ألقاها لدى إشرافه على افتتاح فعاليات أبواب مفتوحة على برنامج ترقية التشغيل قال أنه “لايوجد ترقيع ولا سياسة ظرفية في تجسيد ملف التشغيل” ليضيف “أننا نعمل بهدوء ورزانة وتباث لتجسيده”.

كما تطرق الوزير الى أليات الدولة لتشغيل الشباب منها الوكالتين الوطنيتين لدعم تشغيل الشباب وتسيير القرض المصغر اللذين يتم من خلالهما توجيه الشباب من أجل إنشاء مؤسسات واستحداث مناصب شغل و”زرع لديهم ثقافة المقاولاتية” داعيا الىتكوين الشباب في الاختصاصات التى يفتقدها عالم الشغل.

للإشارة فقد تفقد الوزير بحي “الصديقية” بعاصمة الولاية مركز المراقبة الطبية التابع للصندوق الوطني للتأمين الاجتماعي للأجراء والذي تم إعادة فتحه مؤخرا بعد أن استفاد من عملية تهيئة مكنت من تحسين خدماته واستقبال المؤمنين في ظروفمناسبة. 

يذكر أن هذا المركز الذي يعد من بين أكبر مراكز الدفع بوهران يقدم خدماته ل 71383 مؤمن اجتماعيا منهم أكثر من 15 ألف مؤمن يستفيدون من نظام الدفع من قبل الغير.

ولتقريب المؤمن من الإدارة فقد تم تهيئة وتوسيع مركز الدفع لبلدية سيدي الشحمي الذي كان محل زيارة السيد لوح الذي تفقد مختلف قاعاته إضافة الى مركز المراقبة الطبية التي تدعم به هذا الهيكل الذي يغطي 10933 مؤمنا اجتماعيا.

ونفس عمليات التهيئة ستعرفها بعض المراكز الدفع الأخرى الواقعة ببلديتي وادي تليلات وحاسي بونيف وحيي “سيدي الهواري” و”البدر” الى جانب انجاز مرفقين مماثلين بكل من بلديتي عين الترك وبئر الجير اللذان يشهدان توسعا مضطردا في العمران وعدد السكان حسبما أشار إليه أحد مسؤولي وكالة وهران للصندوق الوطني للتامين الاجتماعي للأجراء

وكان وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي قد عاين من جهة أخرى المقر الجديد للوكالة الجهوية للصندوق الوطني للعطل المدفوعة الأجر والبطالة الناجمة عن سواء الأحوال الجوية لقطاعات البناء والأشغال العمومية والري الكائن بحي “الصديقية” الذي أصبح يغطي ولايات وهران وسعيدة ومعسكر ومستغانم ابتداء من السنة الجارية وكذا المقر الجديد للمديرية الجهوية للوكالة الوطنية للتشغيل الواقع بشرق وهران والذي سيسلم قريبا.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة