تنظيمات طلابية تغلق مقر مديرية الخدمات الجامعية بتيارت

تنظيمات طلابية تغلق مقر مديرية الخدمات الجامعية بتيارت

 أقدم اليوم 4 تنظيمات طلابية على غلق مقر مديرية الخدمات الجامعية بتيارت احتجاجا على جملة من المشاكل متعلقة بالاطعام والإيواء.

وقد منع ممثلوا التنظيمات الطلابية الموظفين من الدخول إلى مكاتبهم تنديدا لما أسموه بالوضعية الكارثية الخاصة بالوجبات كما ونوعا والتي لا تليق بالطالب الجامعي.

بالإضافة إلى تدهور وضعية الغرف في الاقامات الجامعية التي أصبحت تؤثر على الطلبة ناهيك عن امتناع مديري الاقامات من التكفل بالنشاطات الرياضية والثقافية داخل الاقامات الجامعية كالتحضير لمناسبة يوم الشهيد رغم أن الدولة قد خصصت ميزانية خاصة لهذه النشاطات تضاف إليها غياب الحوار وتعرض البعض للتهديد حسب قولهم.

مصدر مسؤول نفى بشكل قاطع أن تكون الوجبات رديئة وهي تخضع للمقاييس المعمول بها عبر مختلف الاقامات الجامعية الوطنية، مضيفا أن الغرف تخضع لمسؤول كل جناح في الإقامة الذي يقوم بالتصليح المستمر رغم أن بعض الطلبة مسؤولون عن اهترائها وعن منع النشاطات الثقافية والرياضية.

نفى أن يكون هناك أي منع في أي إقامة ومن له أي نشاط فليقم به موضحا أن بعض التنظيمات الطلابية تقدم طلبات تتجاوز قدرة الاقامات المالية والجميع يعلم نوعية هذه الطلبات المتعلقة بالهدايا ولا يمكن تلبية كل طلباتهم في كل مناسبة.

مضيفا أن يوم الشهيد الذي تحدث عنه احدهم يتطلب محاضرات تاريخية للاساتذة والباحثين وشهادات المجاهدين تتخللها مناقشات للطلبة والأمر لا يتطلب تغطية مالية.

نافيا أن يكون أي طالب تعرض للتهديد والأمر مرتبط  بوجوب التقيد بالقانون متسائلا عن وجود مادة في القانون الاساسي لجميع التنظيمات الطلابية تسمح لهم بغلق المديرية أو الاقامات الجامعية ومنع زملائهم من الوجبات عنوة وفي أي إطار يمكن وضع هذا التصرف.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=774766

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة