تنظيم خلال نهاية الأسبوع بقسنطينة الصالون الثامن لعلم الفلك

تنظيم خلال نهاية الأسبوع بقسنطينة الصالون الثامن لعلم الفلك

سيقام خلال عطلة

 نهاية هذا الأسبوع بقسنطينة الصالون الثامن لعلم الفلك من تنظيم جمعية “الشعرى” لعلم الفلك في اطار الاحتفال ب2009 سنة عالمية للفضاء وعلم الفلك وستعطى إشارة انطلاق هذه التظاهرة العلمية -والتي تدوم 3 أيام- يوم الجمعة بمسجد الأمير عبد القادر وذلك بحضور العديد من جمعيات علم الفلك من الوطن ومن الخارج حسب الجمعية المنظمة.

وتم في هذا الاطار إعداد برنامج ثري يتضمن معرضا متكاملا بمشاركة مختلف الوكالات المعنية بمجال الفضاء مثل وكالة الفضاء الجزائرية والمركز الوطني للتقنيات الفضائية بأرزيو ومرصد بوزريعة والديوان الوطني للأرصاد الجوية وكذا مؤسسة الملاحة الجوية و المركز المختص في علم الزلازل إلى جانب عديد الجمعيات والنوادي الوطنية الفلكية وأخرى من العالم العربي وأوروبا منها الاتحاد العربي للفلك وعلوم الفضاء وجمعية علم الفلك لجدة ومؤسسة علم الفلك بفرنسا.

وسيقدم مختصون في المجال من كل من تونس وسوريا وفرنسا محاضرات متبوعة بنقاش بحضور الجمهور القسنطيني الذي أصبحت مثل هذه التظاهرة العلمية التي تنظمها جمعية “الشعرى” بالنسبة له موعدا هاما منذ سنوات كما يتضمن برنامج هذه التظاهرة العلمية أيضا تنظيم ورشات ومسابقات ونشاطات متنوعة حسب بيان جمعية “الشعرى” لعلم الفلك ويأتي تنظيم هذا الصالون كتكريم لعالم الفلك غليلي حيث تتزامن التظاهرة مع إحياء الذكرى المئوية الرابعة لاستعمال المنظار الفلكي الذي سمح بتغيير جذري في علوم الفلك وكذا للبشرية برمتها وذلك بإحداث قطيعة نهائية مع اعتقادات خاطئة كانت قائمة قبل ذلك.

ومن ميزات هذا الصالون كذلك أنه سيستضيف شابا عراقيا هو طيار متخصص في رياضات الحركة والمغامرة  وفي رصيده عديد الإنجازات من بينها تحطيمه رقم قياسي عربي في بلوغه ارتفاع 30 كلم وصولا إلى طبقة “الستراتوسفير” إلى جانب إنجاز آخر أدخله كتاب “غينيس” للأرقام القياسية بعد أن قفز بمظلته فوق قمة أفريست وسيتميز اختتام هذا الصالون بتسليم جائزة خاصة لأفضل مشارك في الصالون ستكون من نصيب من ينجح في التحلي في الشفافية في تمرير الثقافة العلمية أثناء تفاعله مع الجمهور وفي نفس الوقت يكون متحكما في معارف علم الفلك الهاوي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة