تواصل أشغال المجلس الوطني للمنظمة الوطنية للمجاهدين في جلسات مغلقة

  • تتواصل اليوم الأحد بالجزائر العاصمة أشغال الدورة الثالثة للمجلس الوطني للمنظمة الوطنية للمجاهدين في جلسات مغلقة لتقييم ما تحقق خلال سنة 2008 من طرف المنظمة تاريخيا وثقافيا واجتماعيا
  •  وفي هذا الصدد يعكف أعضاء المجلس الوطني على دراسة وتقييم مختلف الإنجازات التاريخية والثقافية المجسدة من طرف المنظمة في سياق التواصل بين الأجيال حفاظا على الذاكرة الجماعية للجزائريين 
  •  كما يناقشون مختلف القضايا الإجتماعية للمجاهدين وذوي الحقوق ودور هذه الفئة من المجتمع على الساحة الوطنية
  •  ومن المنتظر أن تختم أشغال هذه الدورة بصدور لائحة السياسة العامة التي سترتكز بالخصوص — حسب الأمين العام للمنظمة السيد السعيد عبادو — على دعم ترشح الرئيس بوتفيلقة لعهدة ثالثة وكذا ضرورة مواصلة تطبيق مسار المصالحة الوطنية والعمل على الدفع ببرنامج التنمية و الوطنية الشاملة
  • يذكر أن أشغال الدورة الثالثة للمجلس الوطني للمنظمة الوطنية للمجاهدين كانت قد افتتحت أمس السبت برئاسة أمينها العام السيد السعيد عبادو ويتضمن جدول أعمالها النظر في العديد من قضايا العائلة الثورية والتطورات التي تشهدها الساحة الوطنية
  •  وكانت الأمانة الوطنية للمنظمة قد أكدت دعمها لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة للإنتخابات الرئاسية القادمة وذلك لضرورة وطنية تفرضها على الجميع  مقتضيات المصالح العليا للبلاد

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة