توتنهام وإيفرتون مهتمان ببلحاج

توتنهام وإيفرتون مهتمان ببلحاج

أبدى فريقا توتنهام وإيفرتون

اهتمامها بلاعب “الخضر” نذير بلحاج بعد تألقه مع فريقه بورتسموث ومساهمته في الإطاحة بالعملاق ليفربول بهدف جميل، وكشفت عدة تقارير صحفية إنجليزية أمس عن اهتمام مدرب توتنهام ريدناب بالجزائري بلحاج خاصة وأنه كان من أول المتتبعين له أثناء إشرافه على تشكيلة “البومباي” سابقا، لكن العائق الوحيد الذي قد يقف في وجه انضمام بلحاج إلى خامس ترتيب البريمرليغ الانجليزي، هو الأموال غير المتوفرة لدى نادي توتنهام حاليا، حيث سيلجأ إلى بيع أحد لاعبيه في الميركاتو من اجل انتداب لاعب “الخضر”. وفي هذا الصدد انضم نادى ايفرتون إلى الأندية المهتمة ببلحاج ويريد الاستفادة من خدماته لتحسين أداء الفريق في مرحلة العودة، وبذلك تتسع قائمة الراغبين في ضم لاعب “البومباي” بعد كل من برمنغهام وبلاكبورن، لكن في حال دخول المعنيين في اتصالات جدية مع بورتسموث فإن نادي توتنهام هو الأقرب للفوز بخدمات بلحاج نظرا للعلاقة الطيبة التي تربطه بمدربه السابق ريدناب، ومن دون شك أن بلحاج سيصر على المغادرة حتى ولو أكد له مدربه الإسرائلي حاليا في بورتسموث أنه سيعتمد عليه كأساسي، لأنه ببساطة سيتنافس على المراكز الأولي مع توتنهام الذي يملك تشكيلة قوية مقارنة بالأندية الأخرى الراغبة في استقدامه.

عودته إلى التشكيلة الأساسية للبومباي يجعله يرتاح قبل “الكان

ارتاح لاعب “الخضر” نذير بلحاج، بعد تألقه مع بورتسموث في مباراة ليفربول وتسجيله لهدف جميل قاد به “البومباي” إلى كسب 3 نقاط قد تخرجهم لاحقا من ذيل الترتيب، حيث عاش في الأيام الأخيرة ضغطا بعد أن أصبح خارج التشكيلة الأساسية وهو ما أدخل الخوف في قلبه بسبب مكانته في تشكيلة “الخضر”، لكن عودته إلى صفوف البومباي أراحته وستجعله يبذل مجهودات أكبر لتأكيد مستواه ودخول “الكان” مع المنتخب الجزائري بقوة كبيرة لجلب اهتمام أكبر الأندية والفوز بصفقة العمر بعد كأس أمم إفريقيا.

مدافع في “الخضر” ومهاجم في بورتسموث

الأمر الذي يحير الجميع، هو هل سيعتمد المدرب الإسرائلي لبورتسموث على بلحاج كماهجم أيسر في المباريات القادمة، بعد أن وفق في مهمته وسجل أمام ليفربول وهو ما يعني أنه سيصبح يلعب في منصبين مختلفين بين البومباي و”الخضر”، إذ يعتمد عليه سعدان في الدفاع وغرانت في الهجوم، والسؤال الثاني المحير هل سيوفق بلحاج في منصبين مختلفين والكل يعلم أنه في هذا المستوي تغيير المناصب قد يؤثر علي مردود اللاعب، لكن قد يعود عليه بالفائدة لأنه كثيرا ما كان وراء أهداف “الخضر” في المباريات التصوفية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة