توزيع قرارات إستفادة من السكن الريفي ببلدية أم العسل بولاية تندوف

توزيع قرارات إستفادة من السكن الريفي ببلدية أم العسل بولاية تندوف

شرع بولاية تندوف في توزيع 308

قرار إستفادة من أصل حصة 400 خاصة بالسكن الريفي الموجه لسكان بلدية أم العسل التي تبعد عن مقر ولاية تندوف بنحو 170 كلم   حسب ما أفاد به منتخبون محليون و تم في هذا الإطار وضع المخطط واختيار الأرضية لحوالي 135  حصة إنطلقت أشغال إنجازها لصالح المستفيدين من هذه القرارات .

وستباشر البلدية الأسبوع المقبل في جمع الملفات لتسوية وضعية المستفيدين من خلال التنازل عن قطعة الأرض و تحضير الملفات الإدارية و التقنية المطلوبة لتمكينهم من الحصول على رخصة البناء و الانطلاق في أشغال الإنجاز كما أوضح رئيس بلدية أم العسل محمد بن موسى .

وقد تم إسناد الأشغال إلى عدة مقاولات من أجل الإسراع في إنجازها حسب نفس المسؤول الذي أوضح أن مخطط البناء يتضمن ترقيم المسكن و قرار الإستفادة وهو ما سيتيح للمستفيد معرفة  ومعاينة مسكنه منذ البداية قبل إمضاء دفتر الشروط والملحق مع مفتشية أملاك الدولة وتسديد مبلغ العقار وكذا إعداد رخصة البناء.

وتحرص السلطات الولائية  من خلال هذا البرنامج السكني على إتباع هذه الطريقة الجديدة التي تمكن المستفيد من المشاركة في مراقبة مختلف مراحل إنجاز مسكنه حيث ينتظر من هذه الطريقة أن “تحقق نتائج ملموسة” خصوصا وأنها “ستمس مختلف برامج السكن الريفي التي ستستفيد منها الولاية لاحقا”.

وفي ذات السياق أكد رئيس بلدية أم العسل بأن هناك إقبال واسع يسجله مشروع السكن الريفي بهذه الجماعة المحلية نظرا لما يحمله البرنامج من امتيازات تعكس حاجيات السكان وهو ما دفع بالسلطات المحلية للتفكير في برمجة حصة أخرى تمس قرى تابعة للبلدية ويتعلق الأمر بقريتي حاسي خبي و حاسي منير.

 


التعليقات (1)

  • omar moussaoui

    بلدية ام لعسل من الجمل بلديت

أخبار الجزائر

حديث الشبكة