توقع إنتاج أكثر من 20 مليون لتر من الحليب خلال الموسم الفلاحي المقبل بوهران

يتوقع أن تحقق ولاية وهران خلال الموسم الفلاحي القادم 2009/ 2010 إنتاجا يقدر بأكثر من 20 مليون لتر من الحليب الطازج حسب الاحصائيات المقدمة اليوم الأربعاء من طرف مديرية المصالح الفلاحية.

وحسب نفس المصدر فانه ينتظر أن توجه في الفترة المذكورة نسبة 55 بالمائة من الانتاج الاجمالي لهذه المادة الى الوحدات التحويلية المتواجدة بولايات وهران ومستغانم وعين تيموشنت.

يذكر أن كمية الحليب الطازج المنتجة بوهران و الذي قدر العام الماضي ب18 مليون لتر تبقى غير كافية لتغطية حاجيات سكان الولاية والتي تعادل حسب مديرية القطاع 130 مليون و730 ألف لتر في السنة بسبب نقص المربين والبالغ عددهم 10 متعاملين فضلا عن قلة مساحات الكلء مما يستدعي اللجوء الى الوحدات الانتاجية الواقعة بالولايات المجاورة الى جانب استيراد مسحوق الحليب الموجه للتحويل. 

وللاشارة فقد حددت الدولة جملة من التحفيزات المالية بغية تطوير شعبة الحليب وبالتالي الرفع من الانتاج حيث يتحصل المنتجون على منحة تعادل 12 دج للتر الواحد فيما يستفيد كل من المجمع والمحول على مبلغ 05 و04 دج على التوالي مع العمل على توفير الأعلاف لفائدة المربين ودعم عملية تلقيح الأبقار.

ومن جهة أخرى أوضحت مديرية المصالح الفلاحية أن مشروع محيط “ملاتة” المسقي الممتد على مساحة تقدر ب 8100 هكتار والذي سيشرع في تجسيده عن قريب سيمكن من توفير كميات معتبرة من الكلء  الأخضر مما سيشكل حافزا اضافيا لتربية الأبقار بالمنطقة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة