توقيف الإخوة كونيناف وإسعد ربراب يمثل أمام مصالح الدرك

توقيف الإخوة كونيناف وإسعد ربراب يمثل أمام مصالح الدرك

أوقفت مصالح الدرك الوطني الإخوة كونيناف واستمعت صبيحة اليوم إلى رجل الأعمال إسعد ربراب.

وحسب المعلومات التي تتوفر لدى “النهار” فقد تم الإستماع إلى رجل الأعمال إسعد ربراب بسبب التصريح الكاذب المتعلق بحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج.

بالإضافة إلى تضخيم فواتير إستيراد تجهيزات، واستيراد عتاد مستعمل مع إمتيازات جمركية.

ومن المنتظر أن يقدم رجل الأعمال ربراب أمام وكيل الجمهورية محكمة سيدي امحمد فور الانتهاء من التحقيق.

من جهتها قامت مصالح الدرك أمس بتوقيف الإخوة كونيناف رضا عبد القادر، وعبد الكريم وطارق.

كما أن الإخوة كونيناف تم توقيفهم بشبهة ابرام صفقات عمومية مع الدولة دون الوفاء بالتزاماتهم.

كما أن الإخوة كونيناف يشتبه في استغلالهم لنفوذ الموظفين العموميين، وحصولهم على مزايا غير مستحقة.
الإخوة كونيناف يشتبه في تحويلهم لعقارات وامتيازات عن مقصدها الإمتيازي.

كما أن الإخوة كونيناف سيتم تقديمهم لدى وكيل الجمهورية لسيدي امحمد فور إنتهاء التحقيق.
من جهتها تواصل فصيلة الأبحاث للدرك الوطني التحقيق الإبتدائي ضد عدد من رجال الأعمال.
ومن بين رجال الأعمال من اتخذت العدالة في حقهم إجراءات المنع من مغادرة الجزائر.

كما أن مصالح الدرك الوطني تقوم بتحريات تخص قضايا تورط فيها إطارات من أجل منح امتيازات غير مبررة للغير.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=629771

التعليقات (1)

  • كمال

    نحن المرشحون للاستفادة من 200 مسكن تساهمي بحي الشابور بولاية خنشلة والذي قام ديوان الترقية والتسيير العقاري وموظفون من الولاية بالتلاعب والتزوير في قوائمه وهذا منذ بداية انطلاق الاشغال به يعني سنة 2006م ولهذا نرجو من الدرك الوطني ووكيل الجمهورية بالولاية ارسال امر بتوقيف والي ولاية خنشلة نويصر كمال واعضاء من المجلس الولائي الشعبي وكذا بن عمارة منصورة وطاوس وغيرهم الذين تورطوا في هذا التزوير والابتزاز والرشوة

أخبار الجزائر

حديث الشبكة