توقيف بارونين وإحباط تهريب 40 كلغ من الكيف من مغنية إلى العاصمة 

توقيف بارونين وإحباط تهريب 40 كلغ من الكيف من مغنية إلى العاصمة 

كانت مخبأة داخل سيارة «سامبول» بحي منڤاري

100 حبة «إكستازي» مخبأة داخل «كاسكيطة» شاب تطيح بمروّج حبوب مهلوسة في مغنية

أفشلت المصلحة الجهوية لمكافحة الاتجار غير الشرعي بالمخدرات والمؤثرات العقلية الكائن مقرها بالرمشي شمال ولاية تلمسان، صفقة مربحة لتهريب كمية تقارب نصف قنطار من الكيف نحو الجزائر العاصمة.

حيث سمح الاستغلال الجيد للمعلومات وتكثيف العمل الاستعلاماتي بتوقيف مركبة مشتبه فيها من نوع «رونو سامبول» على مستوى حي منڤاري 200 مسكن بدائرة مغنية الحدودية، لتكشف عملية تفتيش المركبة المذكورة بدقة عن ضبط زهاء 40 كيلوغراما من الكيف.

وأفاد بيان صادر عن خلية الإعلام والاتصال بالأمن الولائي في تلمسان، أن المخدرات المحجوزة كانت مدسوسة بإحكام في ثلاثة أماكن من السيارة متمثلة في خزان الوقود والجناح الخلفي الأيمن وتحت اللوح المتواجد تحت الكراسي الخلفية والزجاج الخلفي وبمكان الصفقة المحبطة تم توقيف بارونين، ويتعلق الأمر بالسائق المدعو «ع.ر» 32 سنة، والمدعو «ب.ع» 21 سنة.

أين لا تزال التحقيقات معهما متواصلة للإيقاع بباقي شركائهم، إذ أكدوا خلال سماعهم أنهم كانوا بصدد تمرير السموم نحو الجزائر العاصمة.

وفي سياق آخر، نجحت فرقة البحث والتدخل التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية تلمسان إثر حاجز مراقبة على مستوى مفترق طرق البراد في مدينة مغنية الحدودية من توقيف سيارة أجرة على متنها شخصان برفقة السائق.

حيث قادت عملية التلمس الجسدي للمدعو «م.م» 24 سنة، عن ضبط 100 حبة «إكستازي» مخبأة تحت قبعة لباسه الرياضي، هذا الأخير كان برفقة شريكه المسمى «م.ن» 23 سنة.

وبعد التحريات الموسعة تم الوصول إلى الممون الرئيسي المدعو «ب.أ»، حيث تم تفتيش منزله بعد أخذ إذن من وكيل الجمهورية.

أين تم القبض على المشتبه فيه قبل إحالة الجميع على النيابة العامة لمحكمة مغنية، في انتظار محاكمتهم بتهمة الاتجار بحبوب «إكستازي».


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة