توقيف «بارون» تهريب البشر برفقة 16 حراڤ داخل «فورڤون

توقيف «بارون» تهريب البشر برفقة 16 حراڤ داخل «فورڤون

عمليات تهريب البشر من منطقة إلى أخرى كانت تتم مقابل 3000 دج للفرد

 تمكنت، أمس، مصالح الشرطة القضائية العاملة في منطقة «الكدية» بولاية تلمسان، من القبض على «بارون» خطير ينحدر من منطقة «السواحلية»، والذي كانت مهامه تقتصر على تهريب الأفارقة في مختلف الاتجاهات الجغرافية التي يطلبونها، سواء بـ«الحرڤة» إلى المغرب أو للعمل في المزارع والمراعي، وحتى في بعض البيوت التي يزاول أصحابها أنشطة محظورة كترويج الخمور .

وقد أثبتت التحقيقات في هذه القضية، أن المهاجرين غير الشرعيين الأفارقة، كان يتم الاستعانة بهم للعمل في مزارع ومنازل ومراعٍ كحراس شخصيين، حيث تمت الإطاحة بـ«بارون» تهريب البشر، بعدما نصبت له قوات الأمن كمينا محكما، أسفر عن توقيفه متلبسا بنقل وتحويل 16 «حراڤ» إفريقيا من جنسيات مختلفة، يقيمون من دون وثائق داخل التراب الوطني، صوب الحدود الغربية، كما كشفت التحقيقات الأولية مع الموقوفين بعد نجاح الكمين، أن من بين المهاجرين أطفال قصّر، فيما اعترف الموقوف أنه كان يتكفل بنقل هؤلاء المهاجرين بمبلغ 3000 دج بين محطة وأخرى للفرد الواحد.

 

هذا وقد تمّ تقديم الموقوف للمثول أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة تلمسان، الذي أمر بإيداعه الحبس المؤقت عن جناية التهريب الدولي للأفارقة والمتاجرة فيهم من دون وجه حق، فيما تم تحويل هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين إلى المستشفى للخضوع لتحاليل طبية، في انتظار النتائج وتقرير مصيرهم.


التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة