توقيف حصة ''الفهامة'' ومصير مجهول ينتظر فريقها

توقيف حصة ''الفهامة'' ومصير مجهول ينتظر فريقها

بعد انتظار عدة أسابيع وصل

خبر توقيف حصةالفهامةإلى فريق العمل، ولصاحبها محمد صحراوي المعروف بـبادي، الذي اتصلنا به عدة مرات لمعرفة أسباب التوقيف، لكن بدون جدوى، ليبقى قرار التوقيف ساري المفعول إلى غاية إشعار آخر، أو تغيير مرتقب في شارع الشهداء كما توحي آخر التحريات. للإشارة، فإن حصةالفهامةكانت تبث على قناة الجزائرية الثالثة فقط، وهذا ما أغضب كثيرا فريق العمل، بسبب وجود حصص أخرى كانت تقدم في القناة الأرضية وكنالألجيري، مثلأهاليل،دزاير شووترا ما ترا”. والسؤال الذي سيطرح نفسه بعد توقيف الحصة هو.. أين سيذهب الفنانون المتعاقدون مع شركة إنتاجالفهامة” ”بادي فيزيونبعدما رفضوا كل العروض التي كانت تأتيهم، سواء من حصص أخرى داخل البلاد، أو حتى من الخارج، خاصة مننسمة تي في؟، وهل سيسمح لـبادي فيزيونبإنتاج حصص أخرى للتلفزيون الجزائري؟، وهل ستقدم كلالكليباتالخاصة بأغاني الفريق الوطني التي سجلتها الشركة لعدد كبير من المطربين الجزائريين، أم أن هناك قطيعة لكل أعمال الشركة لسبب ما؟!.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة