توقيف شخصين أحدهما قاصر عرضا عتادا حربيا للبيع عبر فايسبوك في تبسة

توقيف شخصين أحدهما قاصر عرضا عتادا حربيا للبيع عبر فايسبوك في تبسة

أوقفت فرقة مكافحة الجرائم الإلكترونية، أول أمس، شخصين أحدهما قاصر دون 16 سنة، نتيجة تورطهما في عرض للإشهار والبيع عبر صفحات التواصل الاجتماعي «فايسبوك» عتاد حربي متمثل في منظارين من مختلف الأحجام وجهاز ليزر من الدرجة الثالثة.

وأوضح مصدر عليم أن التحقيق جارٍ مع المشتبه فيهما بعد استدعاء ولي أمر القاصر لمعرفة مصدر العتاد، قبل تحويل ملف القضية أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة تبسة لاحقا، وقال مصدر أمني لـ»النهار»، إن القضية جاءت إثر ورود معلومات حول عتاد يستغل في أغراض عسكرية يتم التشهير بها بالبيع على صفحات التواصل الاجتماعي، خلالها باشرت فرقة مكافحة الجريمة الإلكترونية التابعة لأمن ولاية تبسة التحريات، وبعد تفحص الموقع تم التنسيق مع المصلحة الوطنية لمكافحة الجرائم الإلكترونية بالعاصمة، أين تم تحديد هوية ومكان تواجد المشتبه فيهما، ليتم إخطار وكيل الجمهورية لدى محكمة تبسة، الذي مكن ذات العناصر بإذن بالتفتيش ومصادرة كل الأجهزة المشتبه فيهما بحي طريق عنابة، ليتم توقيف المشتبه فيهما قبل تفتيش منزلهما والعثور على التجهيزات العسكرية المحظورة، إلى جانب حجز جهاز إعلام آلي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة