توقيف شخصين سرقا قطعا فولاذية بقيمة 2.6 مليار في سيدي بلعباس

توقيف شخصين سرقا قطعا فولاذية بقيمة 2.6 مليار في سيدي بلعباس

تخصّ مشروع السكك الحديدية

أطاحت، نهاية الأسبوع الماضي، الفرقة الإقليمية للدرك الوطني في “سيدي لحسن” غرب ولاية سيدي بلعباس، بعصابة مختصة في سرقة القطع الفولاذية والبراغي الخاصة بإنجاز طريق السكة الحديدية الرابط بين ولايتي سيدي بلعباس وتلمسان.

أين تمكنت من توقيف شخصين وحجز حوالي 1660 قطعة فولاذية، بالإضافة إلى براغٍ تقدر قيمتها بأكثر من ملياري سنتيم، وشاحنة تستعمل في نقل المسروقات.

حيثيات القضية تعود إلى دورية لعناصر الفرقة عبر الإقليم، أين لفت انتباههم شخصان بجوار السكة الحديدية، حيث حاولا الفرار بعد مشاهدة أفراد الدرك الوطني، لكن تم القبض عليهما، أين عثر بحوزتهما على متن الشاحنة قطعا فولاذية بلغ مجموعها 1659 قطعة وبراغٍ كبيرة خاصة بمشروع السكة الحديدية الرابط بين بلعباس وتلمسان، قدرت قيمته المالية بـ 2.6 مليار سنتيم، إذ وبعد التحقيق معهما، تم تحرير إجراء قضائي سيمثلان به أمام الجهات القضائية بتهمة تكوين جماعة أشرار وسرقة قطع فولاذية وبراغٍ تستعمل في السكة الحديدية.

يذكر أن مشاريع مثل هذه عانت من العصابات التي باتت تنهب إلى غاية وقوعها في قبضة مصالح الدرك الوطني.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=980505

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة