توقيف 10 أشخاص تورطوا في نشر مواضيع البكالوريا على “الفايسبوك” بباتنة

توقيف 10 أشخاص تورطوا في نشر مواضيع البكالوريا على “الفايسبوك” بباتنة

أوقفت فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بباتنة 10 أشخاص بسبب نشر امتحانات البكالوريا لدورة جوان 2017 ، حسبما أفادت اليوم الثلاثاء المجموعة الإقليمية للدرك الوطني.

وأوضح المصدر بأن العملية تمت وفق معلومات مؤكدة تفيد بتردد مجموعة من الأشخاص على فضاء إنترنيت بحي 1200 سكن بمدينة باتنة مسير من طرف المشتبه فيه صاحب  34 سنة بغرض البحث عن مواضيع شهادة البكالوريا، في إحدى  المجموعات المغلقة مسماة “باك 2017 ” ثم يقومون بنسخ الأسئلة والأجوبة بمساعدة  مسير الفضاء وإملاء الأجوبة عن طريق الهاتف النقال وتقنية “البلوتوث” على  معارفهم الذين يجتازون امتحانات البكالوريا .

وتم إثر ذلك وفقا للمصدر تشكيل دورية بإشراف قائد فصيلة الأبحاث والتنقل إلى  المحل المشبوه، حيث تم توقيف مجموعة من الأشخاص 6 إناث و4 ذكور تتراوح  أعمارهم ما بين 15 و53 سنة ليتم اقتيادهم إلى مقر الفصيلة لمواصلة التحقيق. 

وصرحت إحدى المشتبه فيهن تبلغ من العمر 21 سنة أثناء التحقيق معها أنها عثرت  بعد حوالي ساعة من بداية امتحان مادة التاريخ و الجغرافيا على الأسئلة في المجموعة المغلقة التي هي عضو فيها فقامت بمساعدة مسير الفضاء بنسخ الأسئلة  والأجوبة وإرسالها عبر “البلوتوث” إلى أخيها الذي كان يجري الامتحان بثانوية  صلاح الدين الأيوبي بمدينة باتنة.            

كما صرح مشتبه فيه ثاني 26 سنة أنه تنقل إلى نفس المحل للبحث عن أسئلة  البكالوريا مادة اللغة الإسبانية، فوجدها ليرسل الأجوبة إلى أخته 19 سنة  التي كانت تمتحن بمتوسطة العقيد لطفي بمدينة باتنة يضيف ذات المصدر .

و قد تم إعداد ملف جزائي للموقوفين وتقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة  باتنة بتهمة “حيازة ونشر معطيات مرسلة عن طريق الغش من منظومة معلوماتية  تستهدف الهيئات والمؤسسات الخاضعة للقانون العام وكذا توزيع وعرض وحيازة بقصد  التوزيع لمواضيع امتحان البكالوريا دورة جوان 2017  عن طريق الإنترنيت بغرض  الإضرار بالمصلحة الوطنية”.

وقد أودع مسير محل الإنترنيت الحبس و وضع 5 تحت الرقابة القضائية فيما أفرج  عن 3 و غاب اثنان منهم عن الجلسة وفقا لذات المصدر.

 

 

 

 

 

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة