تونس.. تحديد جلسة منح الثقة لحكومة هشام المشيشي في الفاتح سبتمبر

تونس.. تحديد جلسة منح الثقة لحكومة هشام المشيشي في الفاتح سبتمبر

قرر مكتب مجلس نواب الشعب في تونس، اليوم الثلاثاء، عقد جلسة منح الثقة من عدمها لحكومة هشام المشيشي في الفاتح سبتمبر المقبل.

ووفق وكالة الأنباء التونسية، فقد صرّح أمين عام حركة “الشعب”، زهيّر المغزاوي، من مقر البرلمان في باردو، بأن النطق بمنح الثقة من عدمها لحكومة المشيشي تقرر يوم الفاتح سبتمبر المقبل.
وقد ضمّت القائمة المقترحة لتشكيل الحكومة التي أعلنها عنها هشام المشيشي، 25 وزيرا و 3 كتّاب دولة والتي سمّاها بـ”حكومة كفاءات مستقلة”.
للإشارة، فقد عاين مكتب البرلمان إخلالات في القائمة المقترحة، منها إشكال يخصّ تسمية وزير التجهيز والإسكان والبنية التحتية، حيث تضمنت الوثيقة التي وردت للبرلمان إسم “كمال أم الزين”، بينما أعلن عن اسم “كمال الدوخ” في الصفحة الرسمية للرئاسة.
كما أكد موقع “موزاييك أف أم” بأن مكتب البرلمان لاحظ بأن مراسلة الرئيس لم تتضمن طلب دورة استثنائية، وأنه سيتصل بالرئاسة للنظر في هذا الإشكال.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=876051

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة