تيئيس الجزائري عشية الانتخاب

يكفي لأي مواطن

جزائري غيور على وطنه أن يشاهد التلفزيون الجزائري ”اليتيمة” بقنواتها الثلاث حتى يقرر مقاطعة الانتخابات الرئاسية، حيث وبدلا من تكثيف الجهود من أجل تعبئة المواطنين للانتخابات، كفتح فضائيات للنقاش كما فتحت كل الفضائيات العربية والأجنبية على غرار فرانس 24 وقناة المستقلة. بينما انشغلت اليتيمة بتيئيس الجزائريين ببث برامج موسيقية أكل عليها الدهر وشرب، وأفلام كارتون على الفضائيات. فلمصلحة من تشتغل اليتيمة..؟


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة