تيارت خدمة الانترنيت تسير على خطى السلحفاة بالبلديات الجنوبية

يبقى الكثير

 

من مستعملي الانترنيت يصبون جام غضبهم على القائمين على سير هذه الخدمة التي أصبحت اليوم شبه شحيحة على مستوى بلديات عدة من ولاية تيارت، منها بلديات الدحموني، عين الحديد، مدريسة، وهذا نتيجة الانقطاعات المستمرة والمتكررة بكافة مقاهي الانترنيت المنتشرة عبر هذه المناطق والتي أصبحت تؤثر بالسلب على مرتاديها من مختلف شرائح المجتمع، من طلبة وتلاميذ ومثقفين الذين أصبحوا متعلقين جدا بهذه الخدمة لتسهيل مختلف أعمالهم وأبحاثهم وكذا اتصالاتهم اليومية التي تبقى إشكالية حلها على مستوى اتصالات الجزائر فرع فرندة الذي لازالت معداته لا تتوافق والطلب المرتفع على هذه الخدمة التي تبقى تسير على خطى السلحفاة، وتعكس وضع الاستياء الكبير لدى مستعمليها الذين يطالبون اليوم تسويتها للارتقاء باهتمامات المواطن خاصة الفئة المثقفة منهم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة