ثاني أكبر صحيفة في واشنطن تغلق أبوابها بسبب “الهواتف النتنة”!

ثاني أكبر صحيفة في واشنطن تغلق أبوابها بسبب “الهواتف النتنة”!

أعلنت صحيفة “إكسبرس” الأمريكية، عن صدور آخر عدد لها من نسختها الورقية، بعد تراجع توزيعها وعزوف القراء عن اقتنائها.

وقالت إدارة الجريدة اليومية عبر مقال تصدر عنوانه صفحتها الأولى، إنها ستضطر لتوقيف سحبها بسبب الخسائر التي لحقتها.
ونشرت الجريدة على صفحتها الأولى عبارة “استمتعوا بهواتفكم النتنة.. التكنولوجيا دمرتنا. وأوضحت إدارة الجريدة أن القرار سببه مادي بحت.
وتعتبر “إسكبرس” إحدى جرائد الميترو التي توزع مجانا، وتعتمد بالأساس في تمويلها على عائدات الإشهار.
وكان أول ظهور لجريدة “إكسبرس” في عام 2003، عندما طُبعت لتصدر كأسبوعية، وتحقق أرقاما معتبرة في نسب السحب، حيث كانت توزع في واشنطن وضواحيها.
وفي 2012، تحولت “إكسبرس” إلى يومية بعدما أصبحت مملوكة لجريدة “واشنطن بوست”.
وباتت “إكسبرس” توزع في كامل تراب ولاية كولومبيا، عبر نقاط متوزعة في أنفاق الميترو.
وفي سنة 2017، أصبحت “إكسبرس” ثاني أكبر جريدة في واشنطن من حيث السحب بأكثر من 239 ألف نسخة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=703183

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة